لافروف وكيري يدعوان للتوصل إلى حلول مقبولة لجميع الأطراف للبرنامج النووي الإيراني

تابعنا عبرTelegram
دعا وزيرا الخارجية الروسي سيرغي لافروف والأمريكي جون كيري، اليوم الجمعة، خلال مكالمة هاتفية بينهما، إلى التوصل بسرعة إلى حلول، مقبولة لجميع الأطراف، للبرنامج النووي الإيراني.

وجاء في بيان أصدرته الخارجية الروسية، أن الوزيرين ناقشا سير المفاوضات الدولية بشأن التوصل إلى اتفاق شامل لتسوية الوضع المحيط بالبرنامج النووي الايراني. وأكد لافروف وكيري، بحسب البيان، على ضرورة التوصل بسرعة إلى حلول مقبولة للأطراف، وأتفقا على مواصلة الاتصالات بشأن هذه المسألة".

هذا وأعلن سيرغي ريابكوف، نائب وزير الخارجية الروسي، أن الجولة الجديدة من المفاوضات النووية بين المجموعة السداسية وإيران ستجري على الأرجح الأسبوع المقبل.

وقال ريابكوف للصحفيين في موسكو، اليوم الجمعة: "الموعد الدقيق لم يحدد بعد، وكل شيء يتوقف على نتائج اللقاءات في اليومين المقبلين. وفيما يتعلق بالجولة الحالية، فإننا نتوقع انتهاء العمل الأساسي هذه المرة يوم السبت".

وكان وزيرا الخارجية الأمريكي جون كيري والإيراني جواد ظريف قد أكدا، الخميس الماضي، تحقيق تقدم بخصوص الملف النووي الإيراني.

من جهة أخرى، أفاد مجيد تخت روانجي مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون الأوروبية والأمريكية، بأنه تقرر تمديد المفاوضات النووية إلى السبت 21 مارس/ آذار.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала