تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

غضب "سوري رسمي" من الفلسطينيين يلغي زيارة وفد المنظمة لدمشق

© Sputnik . Aleksei Danitshev / الذهاب إلى بنك الصوردمشق
دمشق - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
نقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، الثلاثاء، عن مصادر فلسطينية، أن السلطات السورية ألغت زيارة وفد منظمة التحرير الفلسطينية، التي كانت مقررة أمس إلى دمشق، وأن القرار مرتبط، على ما يبدو، بغضب سوري من تنفيذ المخابرات الفلسطينية عملية نوعية في سورية، أدت إلى تحرير رهينتين غربيتين.

وجاء الموقف السوري بعد ساعات من إعلان المخابرات الفلسطينية مسؤوليتها عن تحرير شخصين سويديين، كانا محتجزين في سورية.

وقالت المصادر للصحيفة، "إن تنفيذ المخابرات الفلسطينية عملية نوعية داخل الأراضي السورية، نتج عنها تحرير رهينتين سويديتين، كانتا محتجزتين لدى جبهة "النصرة" في سورية منذ 2013، وما تضمنه ذلك من مفاوضات مع الخاطفين، إضافة إلى الغضب السوري من موقف المنظمة من أزمة اليرموك".

وكانت سوريا اعتذرت رسمياً، في وقت متأخر الأحد، عن استقبال وفد منظمة التحرير الفلسطينية، الذي كان يفترض أن يصل إلى سورية، لمناقشة سبل تحييد مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينين، عن الصراعات المسلحة.

وأبلغت الخارجية السورية وفد المنظمة بأن المسؤولين السوريين مشغولون حالياً، على أن يجري تحديد موعد آخر.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала