برلماني ليبي لـ"سبوتنيك": ليون يضغط لتمرير "المسودة الرابعة" للحوار

© REUTERS / Pierre Albouy مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون
مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال النائب البرلماني الليبي، فهمي التواتي، لـ"سبوتنيك"، الثلاثاء، إن المبعوث الأممي، برناردينو ليون، يمارس ضغوطه على كل الأطراف الليبية للتوقيع على المسودة الرابعة للحوار بين الفرقاء الليبيين التي طرحها هو بنفسه، لأنه يرفض الدخول في مرحلة إعداد مسودة خامسة لحل الأزمة.

وأكد التواتي أن ليون لديه استعداد لإجراء تعديلات على المسودة الرابعة فقط، لافتا إلى أن مجلس النواب يرى أن التعديلات على المسودة الرابعة وما تتضمنها من بنود شيء مقبول.

وأكد أن "مجلس الدولة" الذي طلب بتشكيله المؤتمر العام الوطني، المنتهية ولايته، لا يتمتع بصلاحيات تشريعية وقراراته لن تكون ملزمة.

وبين أن إنشاء مجلس الدولة سيؤدي إلى وجود جسمين لديهما الصفة التشريعية في البلاد، مما سيدفع بهما إلى تنازع العملية التشريعية، وعرقلة أي جهود مبذولة في هذا الإطار، فضلاً عن دفع البلاد إلى حالة من الجمود التشريعي.

وأوضح التواتي أن سيطرة جماعة "الاخوان" على ليبيا في السنوات الثلاث الماضية، سيدفعها إلى إحكام سيطرتها على العملية التشريعية والحفاظ على المكتسبات التي حققتها، مؤكدا أن البرلمان الليبي يرفض أن يكون "مجلس الدولة" في طرابلس، مشيراً إلى أن البرلمان طلب أن يكون في مدينة سبها، كي يتم تطبيق اللامركزية في البلاد.

وأكد البرلماني الليبي أن "المؤتمر الوطني العام"، غير المعترف به دولياً، سيناقش بنود مسودة الحوار بين الفرقاء الليبيين بعد تعديلها وسيبعث برده قبل الخميس المقبل.

المبعوث الأممي إلى ليبيا، بيرناردينو ليون - سبوتنيك عربي
ليون يشيد بموقف أعضاء مجلس الأمن من الأزمة الليبية ويدعو لتحويل المسودة لاتفاق نهائي
وأشار إلي أن المبعوث الأممي إلى ليبيا، برناردينو ليون، سيحاول ممارسة ضغوطه على المشاركين في الحوار للتوقيع علي الاتفاق بالأحرف الأولى، موضحا أن لجنة الحوار مرفوضة، وأن الأشخاص المشاركين في الحوار يجب ألا يتم ترشيحهم إلى حكومة التوافق الوطني، مضيفا أن مجلس النواب الليبي سيناقش انتخاب رئيس جديد للبلاد عقب انتهاء شهر رمضان.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала