مدفيديف يتوجه إلى جزر الكوريل يوم غد

© Sputnik . Ekaterina Shtukina / الذهاب إلى بنك الصوردميتري ميدفيديف
دميتري ميدفيديف - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
وصل رئيس الوزراء الروسي، دميتري مدفيديف، اليوم الجمعة، إلى اقليم ساخالين، ويخطط يوم غد السبت للمشاركة في منتدى الشباب التعليمي "إيتوروب".

وضمن برنامج الزيارة يخطط لزيارة عدد من المنشآت التي تم تدشينها في إطار البرنامج الفدرالي الهادف لتطوير جزر الكوريل حتى العام 2025.
ومن المنتظر أن يتفقد مدفيديف مصنع الأسماك والميناء وعددا من المنشآت الاجتماعية في جزيرة إيتوروب.

وكان رئيس الوزراء الروسي، أعلن في أواخر شهر تموز/ يوليو الفائت، أنه يخطط للقيام بزيارة إلى جزر الكوريل. ووصف وزير الخارجية الياباني، فوميو كيشيدا، هذه الزيارة بأنها غير مقبولة لأنها تتناقض مع موقف اليابان تجاه مشكلة الأراضي "و تجرح المشاعر القومية" لليابانيين. وفي وقت لاحق أفاد مصدر دبلوماسي ياباني بأنه في حال قيام مدفيديف بهذه الزيارة، ستكون حكومة اليابان مضطرة لإعادة النظر في مواعيد زيارة وزير الخارجية الياباني إلى موسكو.

وردا عن ذلك أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن تصريحات اليابان حول سفر المسؤولين الروس، إلى جزر الكوريل الجنوبية، هي تصريحاتٌ غير مقبولة، وتظهر عدم احترامها لنتائج الحرب العالمية الثانية، وأكدت الخارجية الروسية، في بيان رسمي صادر عنها اليوم، أن موسكو لن تأخذ بعين الاعتبار، موقف طوكيو ضمن هذه المسألة.

والجدير بالذكر أن جزر الكوريل الأربعة، هي موضوع نزاع إقليمي طويل الأمد بين روسيا واليابان، نتيجة مطالبة طوكيو بجزر الكوريل الجنوبية، وهي جزر إيتوروب وكوناشير وشيكوتان وهابوماي، وجعلت طوكيو من عودة الجزر الأربعة، أحد شروط معاهدة السلام مع روسيا، والتي لم توقع حتى الآن، بعد الحرب العالمية الثانية، لأن موقف موسكو، يتجسد بأن جزر الكوريل الجنوبية، أصبحت في حقيقة الأمر، جزءاً من الاتحاد السوفييتي السابق، نتيجة للحرب العالمية الثانية، والسيادة الروسية عليها، مسجلة ضمن القانون الدولي ولا يمكن التشكيك فيها نهائياً.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала