معارض تركي: إردوغان وراء الفوضى والعمليات الإرهابية في البلاد

© Sputnik . Kayham Ozerرجب طيب أردوغان
رجب طيب أردوغان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
انتقد زعيم حزب "الشعب الجمهوري" أبرز أحزاب المعارضة في تركيا، كمال كليتشدار أوغلو، الرئيس رجب طيب إردوغان وحمله مسؤولية الوضع الراهن في البلاد، قائلاً "هو الذي أشاع الفوضى والعمليات الإرهابية في البلاد".

واعتبر خلال لقاء مع صحيفة "حريت" التوجه إلى انتخابات مبكرة في تركيا في الوقت الذي تشهد فيه مدن البلاد عمليات إرهابية يحمل في طياته هدف واحد هو إرضاء غرور أردوغان، مسؤولية اندلاع الأعمال الإرهابية التي ندلعت في البلاد فجأة عقب الانتخابات البرلمانية التي أجريت 7 يوينو/ حزيران الماضي، وأسفرت عن فشل أردوغان وحزب العدالة والتنمية الحاكم في الانفراد بالحكم مجددًا والحصول على الأغلبية المطلقة في البرلمان.

وأضاف زعيم المعارضة "هدفه فرض رؤيته على الشعب، وإرغامه على تحقيق مصالحة عن طريق القمع والدموع والدماء. إنه يرغب في أن يدخل في ذاكرة المجتمع مفهوم "من دوني لن تسير الأمور"، بينما الحقيقة أن تركيا آلت إلى هذا الوضع بسبب وجوده".

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، قد أعلن اليوم الجمعة، عن إجراء انتخابات برلمانية مبكرة في البلاد في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، مضيفاً أن القوى السياسية لم تتمكن من الوصول إلى حل وسط، ولذلك، "سنجري انتخابات برلمانية مبكرة في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل". مشيراً إلى أنه سيتم تشكيل حكومة مؤقتة من داخل البرلمان وخارجه.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала