الولايات المتحدة كانت تريد أن توجه ضربة نووية على أفغانستان

© flickr.com / The U.S. National Archivesاجتماع في البيت الأبيض بعد هجمات 11 سبتمبر
اجتماع في البيت الأبيض بعد هجمات 11 سبتمبر - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أمريكا كانت تجهز لضربة نووية على أفغانستان بعد هجمات 11 أيلول/سبيمبر من عام 2001.

وقد أعلن المستشار السابق لرئيس الحكومة الألمانية ميكايل شتاينر، في مقابلة مع الصحيفة الألمانية الأسبوعية "شبيغل" أن الولايات المتحدة كانت قد بحثت كل الخيارات من أجل الرد.

وقال ردا على سؤال ما إذا كانت الولايات المتحدة قد نظرت في إمكانية توجيه ضربة نووية: "كنا نعتقد أن ردة فعل الأمريكيين اللذين صدموا بهذا الحادث ستكون وخيمة، وقال الأمريكييون في ذلك الوقت أنهم سيدرسون كل الاحتمالات، وعندما التقيت برايس في البيت الأبيض بعد عدة أيام من الحادث لاحظت أن هذه ليست مجرد كلمات، وإنما شيء أكبر من ذلك بكثير، إنهم بالفعل بحثوا كل السيناريوهات وأعدوا كل الوثائق المطلوبة أيضا".

أحداث 11 من أيلول/سبتمبر 2001 هي مجموعة من الهجمات الإرهابية التي شهدتها الولايات المتحدة في يوم الثلاثاء الموافق 11 أيلول/سبتمبر عام 2001. تم تحويل اتجاه أربع  طائرات نقل مدني تجارية وتوجيهها لتصطدم بأهداف محددة نجحت في ذلك ثلاث منها. الأهداف تمثلت في برجي مركز التجارة الدولية بمنهاتن ومقر وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، وقد سقط نتيجة لهذه الأحداث 2973 ضحية 24 مفقودا، إضافة لآلاف الجرحى والمصابين بأمراض جراء استنشاق دخان الحرائق والأبخرة السامة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала