المتحدث العسكري المصري: مقتل 4 جنود و98 "تكفيريا" في اشتباكات بسيناء

© AP Photo / Amr Nabilقوات الأمن المصري
قوات الأمن المصري - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال المتحدث العسكري المصري، إن أربعة جنود و98 "تكفيرياً" قتلوا يوم الجمعة في اشتباكات بمحافظة شمال سيناء في خامس أيام عملية أمنية واسعة للجيش والشرطة في المحافظة التي تنشط فيها جماعة أعلنت مبايعتها لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقال المتحدث في صفحته على فيسبوك إن الجنود قتلوا في انفجار خلال العملية التي يسميها الجيش "حق الشهيد". وأضاف أن ثلاثة ضباط وأربعة أفراد أصيبوا في الانفجار.

وقال المتحدث العسكري إن العملية الأمنية جارية في مدن رفح والشيخ زويد والعريش عاصمة شمال سيناء وإن القوات المشاركة فيها دمرت مخابئ ومعدات للمتشددين وألقت القبض على 23 منهم.

وفي وقت سابق، يوم الجمعة، قال المتحدث العسكري، إن امرأة وطفلاً قُتلا وأصيب مدنيون آخرون في انفجار سيارة ملغومة بمدينة رفح الحدودية مع قطاع غزة.

ووصف المتحدث في بيان بصفحته على موقع فيسبوك الانفجار، بأنه "محاولة يائسة" من جانب "العناصر التكفيرية" لإحداث وقيعة بين السكان وقوات الجيش والشرطة التي تشن عملية حق الشهيد.

وقال المتحدث العسكري في بيان سابق، إن العملية تنفذها "المجموعات القتالية التابعة للقوات المسلحة مدعومة بوحدات مكافحة الإرهاب التابعة للشرطة المدنية وبمعاونة عناصر من القوات الجوية والبحرية وعناصر حرس الحدود".

وأضاف أن هدف العملية هو "إحكام السيطرة الكاملة على مدن العريش ورفح والشيخ زويد والقضاء على البؤر الإرهابية بها".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала