الوصول إلى عالم آمن من خلال حصر الخلافات

© جهاز الإعلام الرئاسي الروسي / الذهاب إلى بنك الصوراجتماع قادة منظمة الأمن الجماعي
اجتماع قادة منظمة الأمن الجماعي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
دعا الرئيس الروسي إلى ضرورة وضع جردة كاملة عن المشاكل والخلافات بين دول العالم.

من الضروري إجراء حصر كامل للمشاكل بين بلدان العالم، يستطيع العالم من خلاله حل المشاكل والخلافات التي تحول دون توفير الأمن لمناطق العالم وخاصة منطقة أوروبا والمحيط الأطلسي.

جاء ذلك في تصريحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اجتماعه مع قادة الدول أعضاء منظمة الأمن الجماعي في دوشنبه عاصمة طاجيكستان.

وقال بوتين إنه يرى "ضرورة إجراء جرد كامل للمشاكل والخلافات المتراكمة"، معبرا عن اعتقاده بأن جردة كهذه ستمكِّن من توفير الأمن لمناطق العالم والوصول إلى مناقشة مبادئ التنمية السياسية المستدامة.

وأشار بوتين إلى أن الأمن المطلوب توفيره للعالم من خلال حل المشاكل وحسم الخلافات بين بلدان العالم، شيء لا يتجزأ.

وتعد الانقلابات غير الشرعية والتدخل في شؤون البلدان الأخرى من معوقات توفير الأمن للعالم. ولهذا شدد بوتين على ضرورة التخلي عن تأييد الانقلابات غير الشرعية واحترام سيادة البلدان الأخرى وعدم التدخل في شؤونها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала