تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الولايات المتحدة لا تقدم على إنشاء منطقة حظر الطيران في سورية لتفادي اصطدام مع روسيا

© Sputnik . Dmetri Vinogradov / الذهاب إلى بنك الصورالوضع في سورية
الوضع في سورية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
إنشاء منطقة حظر طيران في سورية أمر مستحيل من الناحية العملية، والولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها لا ينظرون في هذا الخيار لأنه قد يؤدي إلى اصطدام مع روسيا، التي تنفذ هناك عمليات جوية ضد الإرهابين، بحسب الباحث في مركز الأمن والاستخبارات للقرن الواحد والعشرين لدى معهد "بروكينغز" ستيفن بايفر.

واشنطن، سبوتنيك.

وقال بايفر في اجتماع "الطاولة المستديرة" حول قضايا الأمن القومي الروسي "هل من مصلحة الولايات المتحدة ودول الغرب إنشاء منطقة حظر طيران في سورية؟ أعتقد أنه من الصعب تنفيذ ذلك في الوقت الحاضر، ناهيك عن أنه أمر مستحيل من الناحية العملية، إذا كنتم تعتزمون فرض منطقة حظر طيران، فيجب أن تكونوا مستعدين لإسقاط الطائرات الروسية. أعتقد أن الولايات المتحدة لا تنظر في المسألة".

ومن الجدير بالذكر أن روسيا بدأت يوم 30 أيلول/سبتمبر، بتوجيه ضربات جوية إلى مواقع تنظيم "الدولة الإسلامية"، استجابة لطلب من الرئيس السوري بشار الأسد، وذلك بعد موافقة المجلس الفيدرالي الروسي على طلب الرئيس فلاديمير بوتين، باستخدام القوات المسلحة الروسية خارج حدود البلاد.

ووفقا لبيانات وزارة الدفاع الروسية، تمكنت الطائرات الهجومية من طراز "سوخوي-25" "سوخوي-24 م" و"سوخوي-34" بتدمير منظومة القيادة وقاعدة الخدمات اللوجستية للمسلحين بقدر كبير، فضلا عن تدمير البنية التحتية لإعداد الانتحاريين.
ويتم اختيار الأهداف بناء على بيانات استخباراتية لروسيا وسورية، بما في ذلك الاستطلاع الجوي. ووفقا لوزارة الدفاع الروسية، فإن قدرات الطائرات الروسية تسمح بتوجيه الضربات ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في كل أراضي سورية وبدقة مطلقة.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала