للمرة 11 ولاية تكساس الأمريكية تستخدم "الحقنة المميتة" في تنفيذ حكم بالإعدام

© Sputnik . Yury Abramochkin / الذهاب إلى بنك الصورHighway in Texas
Highway in Texas - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعدمت ولاية تكساس الأمريكية رجلا عمره 35 عاماً، أدين بقتل مهاجر مكسيكي بالرصاص وسرقة ثمانية دولارات منه.

وقال مسؤول بإدارة السجون إن خوان غارسيا أُعلنت وفاته بحقنة مميتة، في الساعة 6:26 من مساء الثلاثاء، في غرفة الإعدام بهانتسفيل.

وتنفيذ الإعدام هذا هو الرقم 529 في تكساس، منذ أن أعادت المحكمة العليا الأمريكية عقوبة الإعدام في عام 1976، لتصبح الولاية هي الأكثر تنفيذاً لحكم الإعدام بين كل الولايات الأمريكية.

وأدين غارسيا عندما كان عمره 18 عاماً بقتل هوجو سولانو (32 عاما) في حادث سرقة عام 1998، في هيوستن، حيث قال مكتب المدعي العام في تكساس، إن غارسيا قام وثلاثة من شركائه بسلسلة جرائم عنف منها السرقة في منطقة هيوستن.

وأضاف "عندما رفض سولانو تقديم أي أموال أطلق عليه غارسيا النار أربع مرات في الرأس والرقبة فقتله."

وقبل إعدامه، أصدر غارسيا تصريحاً طالب فيه الصفح من أسرة سولانو.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала