مشروع القرار الأممي قد يفرض على السلطات السورية والمعارضة بدء المفاوضات قبل 1يناير

© AFP 2022مؤتمر المجموعة الدولية لدعم سوريا
مؤتمر المجموعة الدولية لدعم سوريا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
مشروع القرار الأممي حول سورية، قد يفرض على ممثلي الحكومة والمعارضة بدء الحوار اعتبارا من 1 كانون الثاني/ يناير من العام المقبل.

نيويورك — سبوتنيك

مشروع القرار الأممي حول سورية، الذي قد يعرض على مجلس الأمن الدولي عقب مفاوضات "المجموعة الدولية لدعم سورية" في نيويورك قد يفرض على ممثلي الحكومة والمعارضة بدء الحوار اعتبارا من 1 كانون الثاني/ يناير من العام المقبل.
جاء ذلك في مسودة مشرع قرار أممي حول سورية، الصادرة اليوم الجمعة 18 كانون الأول/ ديسمبر، الذي يتفاوض حولها الوزراء خلال لقاء المجموعة الدولية لدعم سورية، والصيغة النهائية لمشروع القرار لم تتضح بعد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала