موسكو تعبر عن امتعاضها من محاولة تسييس موضوع تأشيرات شركتين تركيتين للطيران

© Fotolia / Nikolai Sorokinوزارة الخارجية الروسية
وزارة الخارجية الروسية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعربت الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، عن امتعاضها من إعلان وزارة النقل التركية المرتبط بوقف رحلات شركتي بيغاسوس آيرلاينز وأونيور للنقل الجوي، بحسب المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا.

موسكو — سبوتنيك.  وقالت زاخاروفا للصحفيين، بهذا الصدد: "تلقينا بامتعاض إعلان وزير النقل التركي، إلديريم ، الذي كال اتهامات لا أساس لها لروسيا بسبب وقف رحلات شركتي بيغاسوس آيرلاينز وأونيور آير التركيتين. نود نصيحة الوزير التركي بعدم زج نفسه متسرعاً في حملة الدعاية ضد روسيا وشرح الوضع كما هو فيما يتعلق بالشركتين المذكورتين".

ونوهت زاخاروفا إلى أن وقف رحلات الشركتين المذكورتين إلى روسيا حتى 13 و14 كانون الثاني/يناير الحالي أتى بسبب أن إدارة هاتين الشركتين، وبالرغم من أن الخارجية الروسية أعلنت سابقاً وفي وقت مناسب عن فرض تأشيرات دخول مع تركيا اعتباراً من 1 كانون الثاني/يناير، لم تقم إدارة هاتين الشركتين بتحضير طلبات في الوقت المناسب لطواقم شركتيهما، حيث قامت فقط إدارة بيغاسوس آيرلاينز بتقديم طلبات تأشيرة لطواقمها في النصف الثاني من يوم 06 كانون الثاني/يناير، في الوقت الذي لم تقدم إدارة شركةأونيور طلبات للحصول على تأشيرات حتى الآن.

وأضافت زاخاروفا: "يمكن الاستشهاد هنا بشركة توركيش آيرلاينز، التي اشتغلت في الوقت المناسب على حل هذه المسألة وحصلت في الموعد المحدد على تأشيرات سنوية متعددة لـ 380 طياراً وميكانيكياً، يقومون حالياً برحلات إلى روسيا بحسب برنامج شركتهم. ويمكن القول بأننا بعيدون كل البعد عن تسيييس هذا الموضوع ونأمل من الشركات التركية الأخرى بالسير على طريق توركيش آيرلاينز".

وكانت وسائل إعلام قد ذكرت قبل ذلك بأن شركة بيغاسيوس آيرلاينز الحكومية التركية للنقل الجوي قد أوقفت رحلاتها إلى روسيا حتى 13 كانون الثاني/يناير الحالي، لأن أفراد طواقمها لا يستطيعون الحصول على تأشيرات من السلطات الروسية. وأعلن وزير النقل التركي، بينالي إيلدير، اليوم الأربعاء، أنه يعتبر موضوع التأشيرات انتهاكاً لقواعد النقل الجوي الدولية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала