بطريرك موسكو يبحث مشاكل البشرية مع زعيم الثورة الكوبية

© Sana.syالبطريرك كيريل
البطريرك كيريل - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اجتمع بطريرك موسكو وسائر روسيا كيريل، في هافانا، مساء السبت، مع زعيم الثورة الكوبية فيدل كاسترو.

هافانا — سبوتنيك

وعلمت "سبوتنيك" من القس ألكسندر فولكوف، السكرتير الصحفي للبطريرك، أن اللقاء بين فيدل كاسترو وكيريل الذي استمر خلف الأبواب المغلقة أكثر من ساعة، شهد تبادلا مستفيضا للآراء حول أهم المشاكل السياسية والأخلاقية التي تعاني منها البشرية في عالمنا اليوم.

وأشار فولكوف إلى أن:

البطريرك كيريل عبر لفيديل كاسترو عن شكره، وشكر الكنيسة الأرثوذوكسية الروسية لكوبا على ما تقدمه من رعاية لأبناء الطائفة الأرثوذوكسية الروسية، والحفاظ على كنيستهم في كوبا عبر السنين.

ويزور البطريرك كوبا في إطار جولة إقليمية له إلى أمريكيا اللاتينية تشمل زيارة باراغواي والبرازيل أيضا.

واحتضنت العاصمة الكوبية هافانا في يوم 12 فبراير/شباط 2016 أول لقاء بين رئيسي الكنيستين الكاثوليكية الرومانية والأرثوذكسية الروسية منذ عام 1054.

دعا رئيسا الكنيستين الكاثوليكية الرومانية البابا فرانسيس والأرثوذكسية الروسية كيريل المجتمع الدولي إلى رص الصف لمواجهة الإرهاب ووقف العنف ومنع نشوب الحرب العالمية الجديدة، وناشدا العالم الوقوف ضد طرد المسيحيين من الشرق الأوسط. كما دعا رئيسا الكنيستين الطرفين المتنازعين في أوكرانيا إلى التعقل.

جاء ذلك في البيان المشترك الصادر عن اجتماع البابا فرانسيس والبطريرك كيريل في هافانا.

لقاء البابا فرانسيس والبطريرك كيريل - سبوتنيك عربي
علام اتفق البابا فرانسيس والبطريرك كيريل في أول لقاء من نوعه منذ 1054؟

وعبر بابا الفاتيكان وبطريرك روسيا في البيان المشترك عن أسفهما لاستمرار انقسام مسيحيي العالم، وأعربا عن أملهما في أن يلهم لقاؤهما المسيحيين ويحثهم على الصلاة والتوجه لتوحيد الكنيستين، وأبديا عزمهما على بذل ما بوسعهما لتجاوز "الخلافات التاريخية الموروثة" بين الكنيستين.

كما عبرا عن معارضتهما للإجهاض وقتل المرضى الميؤوس من شفائهم.

وأشارا إلى أن الاستهلاك غير المحدود في عدد من الدول المتقدمة يستنزف الموارد الطبيعية، وشجبا الاجحاف في توزيع الخيرات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала