العراق يرفض التدخل التركي في شؤونه الداخلية

© AFP 2022 / Ahmad Al-Rubyeالعاصمة العراقية بغداد
العاصمة العراقية بغداد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اعتبرت وزارة الخارجية العراقية تصريحات وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو حول أن القوات العراقية لن تكون كافية لتحرير مدينة الموصل بـ "التدخل السافر في شؤون العراق".

القاهرة — سبوتنيك

وقال الناطق الرسمي باسم الخارجية العراقية أحمد جمال في بيان له، أمس السبت، إن "وزارة الخارجية العراقية تؤكد رفضها للتصريحات الاعلامية التي أدلى بها وزير الخارجية التركي جاوش أوغلو لعدد من الصحفيين بخصوص العراق، وتعتبرها تعديّاً سافراً على مبادئ الاحترام المتبادل بين الدول وتدخلاً في الشأن الداخلي العراقي، وترويجاً للخطاب الطائفي المقيت".
ودعا جمال "الخارجية التركية إلى انتهاج خطاب مسؤول ومعتدل، يرتقي إلى حجم الأخطار المحدقة ببلدان المنطقة وشعوبها، وإلى الاحتكام إلى صوت العقل والابتعاد عن كل ما من شأنه الإساءة إلى مبادئ حسن الجوار".

أفراد الجيش التركي - سبوتنيك عربي
الخارجية العراقية: التسلل العسكري التركي إلى العراق "وقاحة"

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال يوم الجمعة الماضي، إن القوات الأمنية العراقية غير كافية،" مبينا أن "عملية تحرير الموصل ستتأخر الى عام 2017".

وتشهد العلاقات بين العراق وتركيا توتراً إثر دخول قوات تركية إلى معسكر بعشيقة بأطراف مدينة الموصل في الثالث من ديسمبر/كانون الأول 2015  دون موافقة بغداد التي طالبت مراراً انقرة بسحب قواتها فوراً.
وأبلغ مندوب العراق الدائم لدى هيئة الأمم المتحدة محمد علي الحكيم رئيس مجلس الأمن الدولي لشهر فبراير/شباط  الجاري مندوب فنزويلا راميريث كارينيو أن "العراق يسعى لاستصدار قرار أممي واضح وصريح يلزم الجانب التركي بمغادرة قواته الأراضي العراقية"".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала