موسكو على اتصال مع دمشق لإعادة الفتاة الروسية أناستاسيا جلول

© Sputnik . Eugene Novozhenina / الذهاب إلى بنك الصورماريا زاخاروفا
ماريا زاخاروفا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكدت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الأربعاء، أن السلطات الروسية على اتصال مع دمشق بشأن إعادة الفتاة الروسية أناستاسيا جلول من سوريا.

موسكو — سبوتنيك

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي لها: "نحن على اتصال دائم مع السلطات السورية بشأن هذا الموضوع، وعلى الرغم من كل ما شهدته حلب خلال العام الأخير، هذه المسألة لم تسقط عن جدول الأعمال".

وأشارت إلى أن وزارة الخارجية الروسية تمتلك معلومات إضافية بهذا الخصوص، وتجري دراستها حاليا. وقالت إن "الحديث يدور عن مكان تواجد الفتاة. ونحن نأمل بأن نتمكن من العثور عليها والتأكد من أنها بحالة جيدة. لا يمكنني أن أكشف عن جميع التفاصيل، لكن المعلومات الموجودة لدينا، وهي غير مؤكدة، تشير إلى أنها تزور مدرسة، ولا يوجد تهديد لحياتها وصحتها".

وأكدت زاخاروفا أن الجانب الروسي سيواصل بذل كل الجهود لإعادة أناستاسا [مواليد عام 2003، روسيا] إلى روسيا.

يذكر، أن والدة أناستاسيا توفيت بعد ولادتها. وكانت الطفلة تعيش مع جدتها في موسكو. وفي عام 2010 قام والدها، المواطن السوري عبدالله جلول، بنقل الفتاة إلى سوريا، ولم تعد إلى روسيا منذ ذلك الحين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала