ماذا سيحدث إذا اتصلت بنا المخلوقات الفضائية؟

© kvant.spaceمخلوقات فضائية
مخلوقات فضائية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
البشرية منذ زمن بعيد جدا وهي تحاول أن تستمع إلى الفضاء بغاية الحصول على رسائل من حضارات خارج الأرض.

وأي إشارة غير عادية يتم التدقيق فيها ومعاينتها. ولكن ماذا سيحدث إذا تلقينا رسالة من عالم أخر؟ لقد حاول أن يجيب عن هذا السؤال صحفي بي بي سي فيوتشر.

منذ ما يقرب ال 40 عاما، في أغسطس/أب عام 1977، أجرى ا عالم الفلك الأمريكي، جيري أيمان بمسح ضوئي لجزء من السماء باستخدام التلسكوبات اللاسلكية على أمل العثور على رسالة من حضارة خارج الأرض.

فجأة، لمح إشارة قصيرة جدا، ولكن واضحة ، وخصائصها أشارت إلى أن مصدر الإشارة قد يكون موجود خارج النظام الشمسي.

مخلوقات فضائية - سبوتنيك عربي
مخلوقات فضائية حالت دون وقوع حرب نووية بين أمريكا والاتحاد السوفييتي

و رسم أيمان على المطبوعة  بالقلم الأحمر حول الإشارة دائرة وكتب عليها "واو". لم يستطع أحد أن يفسر معنى الإشارة "واو" والتي منذ ذلك الحين اطلق عليها هذا الاسم، ولم يتم رصد شيء مماثل لها أيضا بعد ذلك.

ولكن منظمة "Search for Extraterrestrial Intelligence (SETI) Institute" ما زالت تحاول أن تسمع الفضاء على أمل أن تعثر على إشارة، مرسلة من قبل مخلوقات فضائية تعيش خارج مجرتنا وما وراءها.

هل تختبئ المخلوقات الفضائية وراء ضوء النجوم؟

وماذا سيحدث إذا استطاعت منظمة (SETI) أت تعثر على مثل هذه الإشارة؟ وكيف سيتأكد العلماء بأن هذه الإشارة مرسلة من قبل المخلوقات الفضائية؟

لقد عرضت قناة Science Channel فيلم وثائقي يحكى فيه أن رواد فضاء بعثة ""أبولو 10" خلال رحلتهم إلى الجانب الأخر من القمر سمعوا "موسيقى فضائية" غريبة.

ويعتقد العديد من العلماء أن السبب هو التداخل في الموجات. ومع ذلك، هذه الحالة وضعت أمامنا سؤالا مهما: وهو كيفية التمييز بين الصوت القادم من الفضاء وصوت تداخل الموجات؟
ومن غير المحتمل أننا سوف نكون قادرين على فك شفرة الرسالة الغريبة، ولكن على الأقل يمكننا تحديد أن هناك من يحاول أن يقول لنا شيئا.

طاقم "أبولو 10" لسنوات طويلة لم يتحدثوا عن "الموسيقى الفضائية" التي سمعوها

يقول الدكتور جون إليوت من الجامعة البريطانية في ليدز بيكيت: "اكتشاف إشارات غير عادية — أمر طبيعي، ولكن عادة ما تجد لها تفسير منطقي. ونادرا، ما تعطى هذه المواد للفحص الدقيق لتحليلها ".

الشمس - سبوتنيك عربي
ناسا تكتشف مخلوقات فضائية تتزود بأشعة الشمس

يقضي إليوت الكثير من الوقت في التفكير حول ما يمكن أن يحدث إذا تمكنا من الحصول على رسالة من كائنات ذكية خارج الأرض.

وهو يشارك في مشروع SETI منذ عام 1999، وفقا له، تتلقى المجموعة إشارة واحدة كل سنتين للدارسة.

وأضاف إليوت أنه إذا تكررت الإشارة فإنها تثير  اهتماما كبيرا. أي إشارات مثيرة للاهتمام تكتشف ضمن مشروع SETI، في نهاية المطاف ستعلن على العامة ، ولكن أولا يجب أن تجرى عليها اختبارات صارمة.

في العام الماضي كجزء من مشروع SETI تم كشف سلسلة من ما يسمى نبضات راديوية سريعة، والتي وضعت العلماء أمام مسألة صعبة لفترة من الوقت. ولم يعثر على تفسير واضح لتلك النبضات، مما دفع الكثيرين إلى الاعتقاد أن مصدرها المخلوقات الفضائية.

يتسأل إليوت وعلماء أخرون عن كيفية الاستجابة لإشارة تأتي ومن دون أي شك من خارج الأرض، وهل يستحق الأمر الإجابة؟

ينص بروتوكول SETI: "من الضروري الامتناع عن أي استجابة لإشارة أو أدلة أخرى من كائنات ذكية خارج الأرض إلى أن تجرى المشاورات الدولية المناسبة".

يقول إليوت: "إن إجماع حول ما يجب فعله في مثل هذه الحالة، لا يوجد حتى الآن. هناك مجموعتان إحداهما تؤكد — أنه  بلا شك يجب الإجابة، الأخرى تقول لا يجب الرد في أي حالة من الأحوال ".

مخلوقات فضائية - سبوتنيك عربي
إذا أصبحت كلينتون رئيسة سنعرف كل الحقيقة عن المخلوقات الفضائية

وبحسب رأي إليوت الشخصي فإن عدم المحاولة في الإجابة هذا يعني تفويت فرصة نادرة جدا.

ومع ذلك إن حاولنا الاستجابة فإن هناك مشكلة جديدة- وهي كيف سنتحدث إلى المخلوق الفضائي من دون معرفة لغته؟

يقترح إليوت أن يكون يحاول الشخص في الاتصال الأولي الاتفاق على تسمية الظواهر المألوفة إلى كل الحضارات. "في بداية الحوار، يمكنك أن تذكر بعض الظواهر، التي يعرفها الطرف الأخر بكل تأكيد، وستكون بمثابة مفتاح للاتصالات التالية".

يوضح إليوت فإنه سيكون من الممكن البدء بكلمات مشتركة مثل نجم أو مجرة ​​- أو، على سبيل المثال، عدد الأجرام السماوية في نظام نجمي معين.

ومع ذلك، فإنه سيتعين علينا أن نأخذ في الاعتبار التأخير في تبادل الرسائل، حيث أن أقرب نجم إلينا يقع على بعد 10.5 سنة ضوئية. أي أن الوقت الذي يستغرقه لإرسال رسالة وتلقي الإجابة عليه 21 سنة على الأقل.

ويخلص إليوت: "في رأيي، إننا نحتاج لبعض الوقت لمعرفة ما إذا كنا الوحيدين في هذا الكون أم لا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала