زاخاروفا تصم غريتساك بالعداء للإنسانية

© Sputnikالمتحدثة باسم الوزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا
المتحدثة باسم الوزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
عبرت موسكو عن تعازيها في مقتل الأبرياء في انفجارات هزت العاصمة البلجيكية بروكسل.

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الثلاثاء، أن كلمات مدير جهاز الأمن الأوكراني فاسيلي غريتساك، حول وجود "أثر روسي" في الهجمات الإرهابية التي ضربت بروكسل، لا يمكن أن يقولها إنسان عاقل..".

وقالت زاخاروفا: لا يمكن للإنسان أن يقول ما هو غير إنساني". وأضافت أنه لا يسعها إلا أن تعبر عن التعازي لأولئك الذين تتعلق حياتهم بقرارات من لا يمكن أن يكونوا من بني البشر".

وكان مدير جهاز الأمن الأوكراني فاسيلي غريتساك، قال في وقتٍ سابقٍ من اليوم إنه لن يندهش إذا كانت الانفجارات التي وقعت في بروكسل اليوم "عنصرا من الحرب الروسية المهجنة".

انفجار مطار بروكسل - سبوتنيك عربي
انفجاران يهزان مطار بروكسل (فيديو)

وكان لدى ازاخاروف، تعليق على تفجيرات بروكسل تساءلت فيه:

لماذا يتم تعزيز حلف شمال الأطلسي؟ لماذا يُرصد المزيد من الاعتمادات لتعزيز الأمن الأوروبي الذي لم يعد له وجود.

انفجار مترو بروكسل - سبوتنيك عربي
انفجار يهز محطة مترو "مالبيك" في بروكسل قرب مقر الاتحاد الأوروبي (فيديو)
ويختلق قادة حلف شمال الأطلسي شتى التهديدات والأخطار مثل الخطر الروسي المزعوم لتبرير طلب المزيد من الدعم المالي في حين يواجه العالم خطرا حقيقيا واحدا هو الإرهاب.

وعن مبعث الخطر الإرهابي ومسبباته قالت زاخاروفا:

يكمن السبب في المكائد والدسائس السياسية، وبالأخص المكائد التي تستهدف منطقة الشرق الأوسط.

وجرى في هذه المنطقة في الأعوام القليلة الماضية تخريب وتدمير دول. وكانت النتيجة أن تلك الدول أصبحت عرضة للإرهاب ومبعثا للإرهاب الدولي.

وقالت الناطقة بلسان الخارجية الروسية إن أحد الدروس التي يمكن استخلاصها من تفجيرات بروكسل هو أن سياسات تغيير السلطة وقلب نظام الحكم في الدول الأخرى أدت إلى تجريد العالم من أي حماية ضد الإرهاب.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала