جبهات مشتعلة في ريفي اللاذقية وحماة والجيش السوري يستعد للرد

© Sputnik . Morad saeedالجيش السوري في ريف اللاذقية
الجيش السوري في ريف اللاذقية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
شن عدد من الفصائل المسلحة التابعة لـ"جيش الفتح" هجوما على عدد من المناطق في ريفي "اللاذقية" و"حماة" وخرقت الهدنة بعد أن شهدت تلك الجبهات حالة من الهدوء الحذر في الأسابيع الفائتة.

أفاد مصدر ميداني لـ"سبوتنيك" بقيام مجموعات مسلحة بالتقدم في ريف "حماة"، وسيطرتها على قرية خربة الناقوس الواقعة في سهل الغاب بعد أن قام "جيش الفتح" بإرسال عدد من السيارات المفخخة يقودها انتحاريون إلى نقاط تابعة للجيش السوري في المنطقة ليتراجع بعدها الجيش السوري لتجنب الخسائر، فيما نفذت المقاتلات الحربية عددا من الضربات على نقاط تمركز المجموعات المسلحة، وخطوط إمدادها القادمة من "جسر الشغور" كما قام سلاح المدفعية باستهداف آلياتهم.

فيما صدت وحدات من الجيش السوري والدفاع الوطني في ريف اللاذقية محاولات اختراق قام بها المسلحون على نقاط تابعه لها  في محور "كنسبا" انطلاقا من بلدة "كباني" المتاخمة لمحافظة إدلب، حيث تقدم عدد من المسلحين نحو مناطق (نحشبا _ رويسة الملك _تل عكو) بعد تغطية نارية كثيفة فيما تدور اشتباكات عنيفة لمنع المسلحين من السيطرة عليها.

يشار أن هناك معلومات تفيد بحصول المسلحين في "ريف إدلب" على صواريخ محمولة على الكتف نوع (ستنغر) مضادة للطائرات قامت تركيا بتزويدها لهم عبر الحدود ونشر أحد المواقع التابعة للمسلحين صوراً يظهر فيها أحد الإرهابيين وهو يحمل الصاروخ على كتفه.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала