تخمينات البنتاغون: إلى متى تستمر روسيا في خط الحرب

© Sputnik . Mikhail Voskresenskiyقوات الجيش العربي السوري وبمساندة قوات الدفاع الوطني يتقدمون لتحرير مدينة القريتين
قوات الجيش العربي السوري وبمساندة قوات الدفاع الوطني يتقدمون لتحرير مدينة القريتين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بعد قطيعة دامت عامين عاد حلف شمال الأطلسي (الناتو) وروسيا إلى طاولة المباحثات.

وكانت الأزمة في كل من سوريا وأوكرانيا محور النقاشات في 21 أبريل/نيسان 2016 خلال أول جلسة للمحادثات بين ممثلي روسيا والناتو منذ عامين بعدما أعلن الناتو وقف التعاون مع روسيا احتجاجا على ما وصفه بضم القرم إلى روسيا.

ولم تسفر جلسة المحادثات عن حسم أي خلاف، حيث أبلغ الأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ الصحفيين أنه تم خلال اللقاء "تأكيد خلافاتنا".

وما فتئ الناتو يتهم روسيا بدعم "الانفصاليين" في منطقة دونباس في جنوب شرق أوكرانيا.

ويُشار إلى أن قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالمشاركة في جهود مكافحة الإرهاب في سوريا لم يؤثر على قدرة روسيا على إمداد مناوئي "انقلاب كييف" في شرق أوكرانيا بالعتاد العسكري. وقال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية لمجلة "فورن بوليسي" إنه يظن "أنهم (الروس) يستطيعون مواصلة توريد العتاد خلال وقت طويل".

وتواصل روسيا في الوقت نفسه دعمها للقوات الحكومية السورية أثناء عملياتها على تنظيمات الإرهاب.

ونقلت "فورن بوليسي" عن المسؤول في البنتاغون قوله "نرى أنه يمكنهم أن يستمروا بسهولة على هذا المنوال خلال 24 شهرا أخرى حتى إذا بقيت أسعار النفط غير مرتفعة وبقي الاقتصاد الروسي يواجه حالة الركود".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала