فرار 11 جنديا سودانيا عقب احتجازهم في معسكرات حركة العدل والمساواة

© Sputnik . Yuliya Troitskayaجنود سودانيون
جنود سودانيون - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن مسؤول أمني سوداني، اليوم السبت، عن وصول 11 جنديا يتبعون للقوات الحكومية إلى العاصمة الخرطوم، بعد أن كانوا مأسورين لدى قوات حركة "العدل والمساواة" المتمردة في معسكراتها الواقعة داخل دولة جنوب السودان.

الخرطوم — سبوتنيك.
ويتزامن وصول الأسرى السودانيين للعاصمة السودانية مع زيارة وفد وزاري عالي المستوى من دولة جنوب السودان للخرطوم  لبحث القضايا العالقة بين البلدين، ومنها الاتهامات المتبادلة بإيواء ودعم متمردي البلدين.
 وقال اللواء دخري الزمان عمر، اليوم، في تصريحات صحافية، بمطار الخرطوم، " تمكن عدد من الأسرى من الهرب من معسكر "ديم زبير" التابع للحركة العدل المساواة، الذي يقوده، جِبْرِيل إبراهيم، الواقع داخل دولة جنوب السودان".
 وأضاف عمر، أن" 11 أسيرا تمكنوا من الهرب من معسكر ديم الزبير، وجرى تجميعهم من قبل الأجهزة الأمنية في منطقة حدودية التي قامت بنقلهم إلى الخرطوم".
 وتابع المسؤول الأمني قوله، إن" القوات الحكومية ظلت ترصد تحركات حركة العدل والمساواة وما تقوم بها من عمليات اختطاف للمواطنين بدارفور".
 ويتبادل السودان وجنوب السودان الاتهامات بشأن دعم وإيواء متمردي البلدين، رغم التزام الخرطوم وجوباً باتفاقات موقعة بينهما تقضي بعدم دعم وإيواء أي طرف لمتمردي الطرف الآخر.
يذكر أنه تم تأجيل اجتماعات اللجنة الأمنية السياسية المشتركة أكثر من مرة من جانب حكومة جنوب السودان، وقالت الحكومة السودانية في شباط/ فبراير الماضي، إنها ستدعو جوبا لعقد اجتماع اللجنة لتحديد المنطقة منزوعة السلاح والمعابر وتأكيد عدم دعم وإيواء المتمردين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала