بالفيديو... الوحدات الإيزيدية الأشد فتكاً بـ"داعش"

© Sputnikالوحدات الإيزيدية الأشد فتكاً بـ"داعش
الوحدات الإيزيدية الأشد فتكاً بـداعش - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قُتل ستة انتحاريين من تنظيم "داعش"، أثناء محاولتهم التسلل إلى القرى الإيزيدية التي استعادها مقاتلو ومقاتلات المكوّن بقوة فتاكة، يتقهقر أمامها الدواعش في كل هجوم لهم، غرب الموصل، في شمال العراق.

الجيش العراقي يحرر الرمادي - سبوتنيك عربي
القوات العراقية تصل أبواب الموصل
واندلعت، الأربعاء، اشتباكات بين الوحدات الإيزيدية، و12 انتحارياً من تنظيم "داعش" هاجموا منطقة "باب شلو" غرب قضاء سنجار الذي شهد إبادة المكون الإيزيدي وسبي نسائه وفتياته جاريات وسبايا على يد التنظيم الإرهابي في مطلع آب/أغسطس 2014.

وعلمت "سبوتنيك" من مصدر إيزيدي ميداني، أن الوحدات الإيزيدية في منطقة "أم ذيبان"، قتلت ستة عناصر من التنظيم يرتدون أحزمة ناسفة اقتربوا من منطقة باب شلو في محاولة منهم لاقتحامها ومهاجمة الوحدات.

وأضاف المصدر الذي تحفظ الكشف عن اسمه، أن عددا من الانتحاريين حاولوا الصعود إلى جبل سنجار، حيث تتواجد عائلات ومخيمات النازحين الإيزيديين بالمحاذاة مع الحدود السورية.

وكشف مصدر ثانٍ عن قتل العشرات من عناصر تنظيم "داعش" قرب منطقة باب شلو، والجبل، في حصيلة الاشتباكات.

وخصنا المصدر بتسجيلات مصورة، لمقاتلين من الوحدات الإيزيدية، في غرب مدينة الموصل، تظهر فيها  اشتباكات اندلعت بين المقاتلين الإيزيديين وعناصر من تنظيم "داعش" هاجموا قاطع معمل إسمنت سنجار، قبل مدة قصيرة من هذا العام.

ويظهر مقطع الفيديو الآخر، تدريبات للمقاتلين الإيزيديين في إحدى نقاطهم بقضاء سنجار، على القتال والتصويب، وحمل السلاح خلف السواتر ثأراً للإبادة التي ألحقها تنظيم "داعش" الإرهابي بحق الآلاف من أبناء المكون الإيزيدي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала