قاذفات أمريكية تتدرب على زرع الألغام عند حدود روسيا

تابعنا عبرTelegram
حلقت طائرتان حربيتان أمريكيتان من طراز "بي-52" على مقربة من الحدود الروسية في بحر البلطيق.

وذكرت وسائل إعلامية أوروبية أن قاذفتي "بي-52" انطلقتا من قاعدة "ميلدينهول" في بريطانيا، السبت الماضي، نحو مسرح المناورات العسكرية لحلف شمال الأطلسي في منطقة بحر البلطيق، لتقوما هناك بإجراء التمارين العملية حول وضع الألغام في مياه بحر البلطيق.

وحملت كل من الطائرتين تسعة ألغام.

ويشار إلى أن القاذفتين الأمريكيتين زرعتا الألغام التدريبية في خليج غدانسك الذي يبعد 50 كيلومترا عن قاعدة القوات البحرية الروسية في مدينة بالتيسك.

وطارت القاذفتان الأمريكيتان إلى بحر البلطيق برفقة 12 طائرة مقاتلة تابعة لدول أعضاء في حلف شمال الأطلسي.   

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала