الأزمة السورية بين عهدين يتطابقان في القيم والثوابت ويختلفان في نوع الأزمات وأدواتها

تابعنا عبرTelegram
ضيف حلقة اليوم الدكتور جورج جبور المفكر العربي والمستشار السابق للرئيس السوري الراحل حافظ الأسد، والخبير السابق لدى مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة.
عاشت سورية على مر عقود طويلة مراحل صعبة جداً جراء أزمات تارة داخلية وتارة خارجية، وكانت سورية في كل مرة تخرج منها أقوى مما كانت عليه من ذي قبل، ولكن ومنذ بداية أحداث مايسمى بالربيع العربي، التي أشعلت نيران الدمار في عدد من دول الشرق الأوسط تغيرت الأوضاع بشكل جذري. فمنها من خرج ويتماثل الى التعافي بشكل تدريجي كمصر وتونس، ومنها ما قد وصل الى مرحلة غابت فيها الدولة بشكل شبه كامل مثل ليبيا، وغيرها مازالت تتخبط بدماء أبنائها نتيجة التدخلات الإقليمية والدولية في شؤونها الداخلية  ونخص هنا بالتحديد اليمن. والحبل على الجرار كما يقول المثل العربي، لكن الى أين؟

إعداد وتقديم: نواف إبراهيم.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала