روسيا والصين توسعان نطاق التعاملات بالعملة الوطنية

© Sputnik . Mikhail Klimentyev / الذهاب إلى بنك الصورزيارة بوتين إلى الصين
زيارة بوتين إلى الصين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا والصين ستوسعان نطاق التعاملات بعملتيهما الوطنيتين للتخفيف من الاعتماد على الخارج.

وأعاد بوتين إلى الأذهان في تصريح أدلى به في أعقاب مباحثاته مع نظيره الصيني شي جين بينغ في بكين اليوم السبت، أن حصة العملة الروسية الروبل تبلغ 3 بالمائة في هذه التعاملات بينما تصل حصة اليوان الصيني إلى 9 بالمائة.  

وقال الرئيس الروسي الزائر للصين حاليا خلال اللقاء مع شي جين بينغ إن كثرة لقاءاته مع نظيره الصيني تأتي استجابة لمطالب الشعبين الروسي والصيني بتعزيز تعاون البلدين، منوها بأن اللقاءات بناءة، إذ تنتهي دائما بتوقيع اتفاقات وعقود تعاون جديدة.

وتابع قائلا: "استطعنا خلال المرحلة الماضية إغناء الاتفاقات التي توصلنا إليها خلال 15 عاما منذ التوقيع على معاهدة الصداقة وحسن الجوار والتعاون بمحتوى جديد ساطع وضروري لبلدينا وشعبينا، وهذه المرة أيضا لدينا جدول أعمال كبير".

زيارة بوتين إلى الصين - سبوتنيك عربي
الاتحاد الأوراسي والصين بصدد إبرام اتفاقية تجارية اقتصادية بينهما

من جانبه اعتبر الرئيس الصيني أن الشراكة الاستراتيجية التي تم إرساؤها منذ 20 سنة مضت والتعاون العملي المتعدد الأوجه بين الصين وروسيا إسهام من البلدين في التطور السليم للسياسة الإقليمية والدولية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن، في وقت سابق اليوم، أثناء لقائه رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ في بكين أن لعلاقات بلاده مع الصين إمكانيات جيدة للتطور الناجح، وهي تبنى مع أخذ مصالح الجانبين بعين الاعتبار.

وشدد بوتين على أن الاقتصاد موجود في أساس العلاقات بين البلدين، وتبنى على هذا الأساس الشراكة الحقيقية المثمرة في اتجاهات أخرى، بما في ذلك في ميادين  الثقافة والعلم والتعليم والتكنولوجيا، وكذلك على الساحة الدولية.

وأشار بوتين إلى أن

العلاقات بين البلدين تحمل طابع الشراكة الاستراتيجية الشاملة و"لديها آفاق جيدة للمستقبل".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала