"داعش" يتبنى الهجوم على قوات الحدود الأردنية

تابعنا عبرTelegram
أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن التفجير الانتحاري على الحدود الأردنية السورية، الذي وقع يوم الثلاثاء الماضي، وأسفر عن مقتل ستة من جنود حرس الحدود الأردنيين إلى جانب إصابة 14 شخصا.

وأضاف التنظيم في بيان أن الهجوم نفذه "أحد مقاتليه".  وقاد الانتحاري، يوم 21 يونيو/حزيران، سيارة بسرعة عبر الحدود من سوريا ليصدم موقعا عسكريا.

وقال بيان للجيش الأردني آنذاك إن السيارة التي كانت محملة بالمتفجرات انفجرت على بعد بضع مئات أمتار من معسكر للاجئين السوريين في منطقة نائية تلتقي فيها حدود العراق وسوريا والأردن.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала