بوتين: يجب تجنب حدوث انقسام في المجتمع عشية الانتخابات

© Sputnik . Maxim Blinov / الذهاب إلى بنك الصورالرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين جميع القوى السياسية في البلاد إلى عدم استغلال الصعوبات الحالية ومنع حدوث انقسام في المجتمع قبيل الانتخابات البرلمانية، حسبما أفادت قناة "RT".

وقال بوتين في خطاب ألقاه أمام المشاركين في مؤتمر حزب "روسيا الموحدة" الحاكم، في موسكو الإثنين 27 يونيو/ حزيران، إنه يعول على أن مرشحي الحزب سيظهرون نموذجا للمنافسة النزيهة في حملاتهم الانتخابية.

وقال الرئيس الروسي إن الحملات الانتخابية تسمح بتوجيه انتقادات مهمة إلى السلطات، وذلك أمر طبيعي، إلا أنه حذر في ذات الوقت من استعمال الأكاذيب وخيانة مصالح البلاد وزعزعة الوضع من أجل الوصول إلى السلطة.

كما دعا بوتين أعضاء "روسيا الموحدة" إلى الحفاظ على نفوذ الحزب وتعزيزه في انتخابات مجلس الدوما العام الحالي.

وقال إن "جميع مرشحي الحزب في الانتخابات — خاصة هؤلاء الذين يخوضون الانتخابات في القوائم الفردية — يجب ألا ينسوا أنهم لا يمثلون أنفسهم فحسب بل يمثلون أكبر قوة سياسية رائدة ويجب دائما وفي كل شيء أن يعملوا لمصلحة المواطنين، وذلك هو عملنا".

وذكّر الرئيس الروسي بأن إنشاء حزب "روسيا الموحدة" كان خطوة ضرورية من أجل توحيد المجتمع وتعزيز الدولة الروسية، مشيرا إلى أن روسيا الاتحادية كانت في ذلك الوقت تواجه خطر انهيار وكانت ممزقة سياسيا. وأضاف أن روسيا واجهت كذلك عدوانا إرهابيا ضدها في منطقة شمال القوقاز.

وتابع أن حزب "روسيا الموحدة" أصبح بعد تأسيسه قوة سمحت بإعادة توحيد البلاد من خلال تعزيز عمل الدستور، وإعادة تأهيل مؤسسات الدولة، وتجاوز الانقسام في المجتمع، وذلك بعد أن كان جزء كبير من الاقتصاد الوطني والمؤسسات تحت هيمنة منظمات أوليغارشية وإجرامية.

من جانبه أكد رئيس حزب "روسيا الموحدة" رئيس الوزراء دميتري مدفيديف، أن المهمة الوحيدة للمرشحين في الانتخابات تتمثل في تحقيق النصر، قائلا: "ذلك يجب أن يكون نصرا نزيها، علينا أن نكمل هذا الطريق بكرامة ونزاهة. وعلى "روسيا الموحدة" أن تظهر أن السياسيين الحقيقيين ينتصرون بنزاهة".

هذا، وكانت المرحلة الأولى من مؤتمر الحزب قد جرت في مطلع فبراير/ شباط الماضي التي قرر أعضاء الحزب فيها إجراء انتخابات تمهيدية في 22 مايو/ أيار الماضي.

وبدأت الأحد المرحلة الثانية من مؤتمر الحزب التي سيتم فيها تحديد قوائم المرشحين وفقا لنتائج الانتخابات التمهيدية في أيار/ مايو الماضي.

وأشار سيرغي نيفيروف نائب أمين المجلس العام للحزب الحاكم، في وقت سابق، إلى أن المؤتمر سينظر في مسألة إشراك بعض رؤساء المقاطعات وبعض الشخصيات البارزة الذين لم يشاركوا في الانتخابات التمهيدية في قوائم المرشحين لانتخابات مجلس الدوما (البرلمان) التي ستجري في 18 سبتمبر/ أيلول المقبل.

وكان الاجتماع المشترك للمجلسين الأعلى والعام للحزب قد اتخذ قرارا بإدراج أسماء رؤساء 19 مقاطعة روسيا في القائمة الانتخابية للحزب، ويجب على مؤتمر الحزب تصديق هذا القرار.

وبحث المشاركون في مؤتمر الحزب الأحد مختلف المسائل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وأهم بنود برنامج الحزب لطرحها لإقرارها في الاجتماع العام.

ويذكر أن انتخاب النواب في الانتخابات البرلمانية التي ستجري في 18 سبتمبر/ أيلول المقبل سيتم وفقا للنظام المختلط (225 نائبا وفقا للقوائم الحزبية و225 نائبا في الدوائر الفردية).

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала