ماذا طلب أوباما لترامب في جولة وداعه الدولية

© AFP 2022 / JIM WATSON الرئيس المنتخب دونالد ترامب والرئيس الحالي باراك أوباما
الرئيس المنتخب دونالد ترامب والرئيس الحالي باراك أوباما - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
طالب الرئيس الأمريكي باراك أوباما، المواطنين القلقين من فوز دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية، أن لا يخلصوا إلى استنتاجات سلبية بشأن ترامب.

وحاول أوباما، في المحطة الأخيرة من جولة وداع دولية، شملت اليونان وألمانيا وأمريكا اللاتينية، تهدئة المخاوف التي ثارت منذ فوز ترامب بالرئاسة.

وقال الرئيس الأمريكي خلال لقاء مع مجموعة من الشباب في بيرو، أمس السبت:

رسالتي الأساسية لكم…والرسالة التي أكدت عليها في أوروبا، هي فقط أن لا تفترضوا الأسوأ. انتظروا حتى تبدأ الإدارة (الجديدة) عملها وتضع بالفعل سياساتها، وعندها يمكنكم أن تصدروا أحكامكم بشأن ما إذا كانت تتفق مع جهود المجتمع الدولي للعيش المشترك في سلام ورخاء.

وأعرب أوباما عن تفاؤله بتحول الرئيس المنتخب بعيدا عن اللهجة الرنانة التي استخدمها في الحملة الانتخابية حينما يواجه المتطلبات الواقعية.

وكان ترامب قد تعهد قبل وصوله للرئاسة، ببناء جدار على حدود الولايات المتحدة مع المكسيك وتمزيق اتفاقيات تجارية ومنع المسلمين مؤقتا من دخول البلاد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала