هل من جديد في الموقف الروسي تجاه قضايا الاستقلال؟

© Sputnik . Natalia Seliverstovaوزارة الخارجية الروسية
وزارة الخارجية الروسية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
الخارجية الروسية: موسكو لن تغير موقفها بشأن الاعتراف بأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية

موسكو — سبوتنيك
أكد نائب وزير الخارجية الروسي، غريغوري كاراسين، أن موسكو لا تنوي التخلي عن موقفها بشأن أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية، على الرغم من إحراز تقدم في العلاقات مع جورجيا.
وقال نائب الوزير في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك": "جورجيا تصر، كالسابق، على إعادة النظر بموقفنا بما يتعلق بالاعتراف بأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية. اليوم، هذا شيء غير ممكن، ولن يكون ممكناً أبداً. يجب الانطلاق من هذا المبدأ، نحن نسمي هذا، الحقائق الجديدة في المنطقة".

© Sputnik . Vladimir Popov / الذهاب إلى بنك الصورعلم أبخازيا
علم أبخازيا - سبوتنيك عربي
علم أبخازيا
وأكد كاراسين أن جورجيا قطعت العلاقات الدبلوماسية مع روسيا، "بما يتعلق بقضية تحرير نظام التأشيرات مع جورجيا"، فلا داعي للأوهام.
وأشار نائب الوزير إلى أن روسيا استطاعت الدفاع عن استقلال أوسيتيا الجنوبية، وثم سرعان ما اعترفت باستقلال أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا. والحديث بعد كل هذه المرحلة حول "المعارضين والغاضبين الذي تهجموا في الخطاب على روسيا"…فمنذ نهاية عام 2012، الظروف تغيرت والقيادة الجديدة لجورجيا قد اقترحت أن نفكر بكيفية تطبيع العلاقات مع روسيا.

© Sputnik . Valery Melnikov / الذهاب إلى بنك الصورأوسيتيا الجنوبية
أوسيتيا الجنوبية - سبوتنيك عربي
أوسيتيا الجنوبية
وأضاف كاراسين:  "نحن سعداء بخصوص تصحيح الوضع بشكل كبير في الاتصالات الإنسانية والنقل والتجارة".
وأشار نائب وزير الخارجية الروسي إلى أن روسيا دخلت بمجموعة الشركاء التجاريين الخمسة الأهم لجورجيا، وأصبح السوق الروسي مفتوح للنبيذ والمياه المعدنية الجورجية، مؤكداً أن هناك "آفاقا محددة في مواصلة هذه المسألة".
والجدير بالذكر أن العلاقات الدبلوماسية بين روسيا وجورجيا توترت بعد أن اعترفت موسكو باستقلال جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية، يوم 26 آب/أغسطس عام 2008، علماً بأن أوسيتيا الجنوبية أعلنت استقلالها عن جورجيا عام 1991 فيما أعلنت جمهورية أبخازيا استقلالها عام 1994، ومنذ ذلك الحين، تسعى الدولتان لنيل اعتراف رسمي بسيادتهما، وتسنى لهما هذا الأمر بعد العدوان العسكري الجورجي ضد تسخينفال، أوائل آب/أغسطس من عام 2008، إذ تم الاعتراف باستقلال جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية من قبل روسيا، وكذلك من قبل نيكاراغوا، وفنزويلا، وناورو.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала