الإدارة الأمريكية: "داعش" سيزرع عدم الاستقرار بشمال أفريقيا

© Sputnik . Vladimir Vedorenko / الذهاب إلى بنك الصورالبيت الأبيض
البيت الأبيض - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تعتقد الإدارة الأمريكية بأن الجماعات الإرهابية التابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي، ستواصل تنفيذ هجماتها في ليبيا وزرع عدم الاستقرار في شمال أفريقيا، على الرغم من خسارتها مدينة سرت المهمة استراتيجيا .

موسكو — سبوتنيك

وقالت مساعدة الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن الداخلي ومكافحة الإرهاب ليزا ماناكو في بيان: "نحن نعلم أن تنظيم "داعش" سيستمر في ترويع الشعب الليبي وزرع عدم الاستقرار في شمال أفريقيا، وبأن الجهود الليبية لمكافحة الإرهاب مستمرة في أجزاء أخرى من ليبيا".

جوانا بالاني - سبوتنيك عربي
شاهد: "داعش" يدفع مليون دولار مقابل رأس هذه الفتاة وبلادها تهددها بالسجن... فمن هي
وأضافت موناكو في البيان: "نحن مستعدون لمساعدة حكومة الوفاق الوطني، في الوقت التي تدافع فيه من أجل استعادة سرت مشيرة إلى أن الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل مع المجلس الوطني الانتقالي والليبيين في جميع أنحاء البلاد والشركاء الإقليميين في محاربة "داعش" والمنظمات المتطرفة الأخرى".

وتتشكل القوات التي تقاتل داعش في سرت من وحدات عسكرية صغيرة من الجيش الليبي المفكك ومن جماعات مسلحة تنتمي إلى مدن عدة في غرب ليبيا أبرزها مصراته العاصمة الاقتصادية لليبيا والتي تعرضت لحصار من قبل قوات الزعيم السابق معمر القذافي في 2011 ولدمار كبير لا تزال أثاره واضحة على الكثير من أبنيتها.

ونشأت هذه الجماعات في 2011 خلال الانتفاضة الشعبية التي قتل فيها القذافي. وبعد إطاحة النظام، احتفظت هذه الجماعات بأسلحتها وأصبحت الجهة العسكرية الأبرز في ليبيا والأكثر تأثيرا في أمنها.

وتحظى قوات الحكومة الليبية بمساندة جوية أمريكية حيث نفذت طائرات سلاح الجو الأمريكي 177 ضربة بين الأول من أب/أغسطس و29 أيلول/سبتمبر.

وسيمثل سقوط سرت ضربة موجعة للتنظيم المتطرف الذي يتعرض لسلسلة من الانتكاسات في العراق وسوريا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала