أردوغان: لا فرق بين إرهابيين يحملون القنابل وآخرين يحملون الدولار واليورو

© Sputnik . Ramil Sitdikov / الذهاب إلى بنك الصوررجب طيب أردوغان
رجب طيب أردوغان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، إنه لا يوجد فرق بين الإرهاب باستخدام السلاح وما وصفه بـ"إرهاب الدولار واليورو،" معتبرا أن الهجمات التي تستهدف دولته لها "أبعاد اقتصادية" وأن هدفها هو "إخضاع تركيا."

وأضاف أردوغان: "الجميع على علم بأن الهجمات التي تستهدف تركيا، لها أبعاد اقتصادية، فلا فرق من ناحية الهدف بين الإرهابيين الذين يحملون بأيديهم السلاح والقنابل، وبين الإرهابيين الذين يحملون بأيديهم الدولار واليورو،" حسبما نقلته وكالة الأنباء التركية "الأناضول".

2017 - سبوتنيك عربي
عشرة توقعات في العام الجديد أبرزها اغتيال أردوغان
ورأى أردوغان أن "الهدف هو إخضاع تركيا وإبعادها عن أهدافها، ولتحقيق هذا الهدف يستخدمون العملة كسلاح".

وكانت الليرة التركية قد تراجعت 4%، لتصل إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق الأربعاء 11 يناير/ كانون الثاني 2017، حيث بلغت أسعار تداول العملة التركية عند متوسط 3.93 ليرة أمام الدولار، بنسبة انخفاض 12% في سعرها منذ بداية يناير، لتصل إلى أقل مستوياتها منذ الانقلاب الفاشل الذي وقع في يوليو/ تموز 2016، والذي أسفر عن حملة تطهير للمؤسسات أطاحت بنحو 100 ألف موظف حكومي. كما فقدت الليرة التركية 17% من قيمتها التي كانت عليها خلال عام 2016.

وتتعرض تركيا لسلسلة هجمات إرهابية، كان آخرها الهجوم على الملهى الليلي في حي أورتاكوي الراقي المطل على شاطئ البوسفور ليلة رأس السنة الميلادية 2017، وأسفر عن مقتل 39 شخصاً.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала