تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

تشوركين وباور الخصمان الحميمان

© AP Photo / John Minchilloممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين يستمع إلى نظيرته الأمريكية سامانثا باور قبل بدء اجتماع مجلس الأمن لمناقشة الوضع في أوكرانيا، نيويورك، 15 مارس/ آذار 2014
ممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين يستمع إلى نظيرته الأمريكية سامانثا باور قبل بدء اجتماع مجلس الأمن لمناقشة الوضع في أوكرانيا، نيويورك، 15 مارس/  آذار 2014 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أبدت سامنثا باور، النظير اللدود لممثل روسيا الدائم في الأمم المتحدة، الراحل فيتالي تشوركين، أسفها لوفاته وقالت إنها تلقت خبر رحيله بقلب مكسور، بغض النظر عن الإختلافات السياسية بينهما.

سيرغي لافروف - سبوتنيك عربي
لافروف يدعو إلى تخليد ذكرى فيتالي تشوركين
وكتبت السفيرة الأمريكية السابقة في الأمم المتحدة عمودا في صحيفة نيويورك تايمز، السبت 26 فبراير/شباط، تحدثت فيه بتأثرها عن نظيرها الدبلوماسي الروسي تشوركين، الذي توفي الإثنين الماضي، مذكّرة "بأنها كانت الخصم الأكثر عنادا وشراسة له داخل أروقة مجلس الأمن والأمم المتحدة" ومع ذلك كانا صديقين، وهو الوحيد الذي دعته إلى منزلها في عيد الشكر.

واعترفت باور بأنه كان هناك كثير من المواقف والعوامل التي غالبا ما كانت تسمم التعاون بينها وبين تشوركين، لكنها كانت تدرك دوما الحاجة إلى التفاهم معه لحل القضايا العالقة.

وأشارت السفيرة باور التي جاءت الى الدبلوماسية من الفن، إن سلفها في منصب سفير أمريكا في الأمم المتحدة، سوزان رايس، دعتها إلى شبك علاقة قوية مع تشوركين، قائلة لها: "سوف تحتاجان إلى بعضكما البعض" كثيرا.

وتحدثت السفيرة الأميركية السابقة بإعجاب عن تعلّق تشوركين وزوجته بالمسرح وترددهما الدائم اليه. وبالإضافة إلى ذلك، ذكرت انّها نصحت زميلها الروسي بمشاهدة المسلسل التلفزيوني" الأمريكيون"، الذي يحكي قصة اثنين من عملاء الكي جي بي، إلا أن الدبلوماسي الروسي وصفه لها بعد مشاهدته بأنه "سخيف ومثير للسخرية".

وذكرت باور أن " فيتالي كان حكواتيا بارعا يتمتع بحس كبير من الفكاهة والمرح، وهو صديق صدوق وودود، وواحد من أفضل من يمكن تعليق الآمال عليهم لبذل جهود مشتركة بين روسيا والولايات المتحدة. لذلك تلقيت بقلب مكسور خبر وفاته المفاجئة".

وفي الختام قدّمت باور نصيحة لبلادها يبدو أنها استقتها من تجربتها مع تشوركين، فأشارت إلى أنه يتوجب على الولايات المتحدة من أجل إحياء علاقاتها مع الدول الأخرى، الدفاع بقوة عن موقفها، مع الأخذ دائما بعين الاعتبار آراء الذين يختلفون معها.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала