تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

تعيينات جديدة في لبنان تطال قادة الأجهزة الأمنية

© Sputnik . Zahra Al-Amirالبرلمان اللبناني
البرلمان اللبناني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أنجزت الحكومة اللبنانية، الأربعاء، استحقاقها الأول في ظل العهد السياسي الجديد، من خلال إقرارها التعيينات التي طالت قادة الأجهزة الأمنية في البلاد.

ومن أبرز التعيينات ترقية العميد الركن جوزيف عون إلى رتبة عماد، وتعيينه قائدا جديدا للجيش اللبناني خلفا لقائد الجيش السابق العماد جان قهوجي.

ويعتبر العماد جوزيف عون من حصة رئيس الجمهورية اللبناية ميشال عون، وكان قد طرح اسمه ضمن التسوية السياسية التي أدت إلى إجراء الانتخابات الرئاسية ومن ثم تشكيل الحكومة الجديدة أواخر العام المنصرم.

بوادر  أزمة سياسية جديدة في لبنان تهدد شلل العمل الحكومي - سبوتنيك عربي
جوزيف عون قائدا للجيش اللبناني
والعميد عون هو قائد اللواء التاسع في الجيش اللبناني، ابن بلدة العيشية الجنوبية، وكان نطاق خدمته في مرجعيون، إلا أن تشكيلات الألوية الأخيرة، أدت إلى نقله على رأس اللواء التاسع في بلدة عرسال الحدودية مع سوريا، من مواليد عام 1964.

ومن التعيينات البارزة أيضا التي أقرها مجلس الوزراء، ترقية رئيس شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي العميد عماد عثمان إلى رتبة لواء وتعيينه مديراً عاماً لقوى الأمن الداخلي خلفاً للواء إبراهيم بصبوص الذي سينقل إلى السلك الدبلوماسي، وفق ما تشير بعض المصادر.

ويعتبر العميد عثمان من حصة رئيس الحكومة سعد الحريري وهو اليوم من أكثر الشخصيات الأمنية قربا له، وكان قد عينه مدير عام الأمن الداخلي السابق اللواء أشرف ريفي رئيسا لشعبة المعلومات في العام 2012، إثر اغتيال رئيس الشعبة السابق اللواء وسام الحسن.

ويعتبر العميد العثمان شخصية مقبولة من كافة الأطراف السياسية، أما من سيخلفه في رئاسة المعلومات فهو العميد خالد حمود.

حزب الكتائب اللبنانية - سبوتنيك عربي
حزب "الكتائب اللبنانية" يعلن استقالة وزيريه من الحكومة
في المقابل أعاد مجلس الوزراء اللبناني تعيين اللواء عباس إبراهيم مديرا عاما للأمن العام اللبناني، إنما بصفته المدنية، وذلك بعد أن قدّم اللواء إبراهيم استقالته من تفرّغه العسكري الأسبوع الماضي، ليتم تعيينه اليوم كمدني، وهو ما يتيح له البقاء في منصبه حتى بلوغه سن التقاعد بعد ستة أعوام.

وكان قد جرى تعيين اللواء إبراهيم مديراً عاماً للأمن العام في جلسة مجلس الوزراء التي عقدت برئاسة الرئيس نجيب ميقاتي بتاريخ 18 تموز/يوليو 2011، حيث رقي إلى رتبة لواء، بعدما كان يتولّى مهام المساعد الأول لمدير مخابرات الجيش اللبناني.

كذلك تمت ترقية العميد طوني صليبا إلى رتبة لواء، وتعيينه مديرا عاما لجهاز أمن الدولة.

كما عين مجلس الوزراء القاضي بركان سعد رئيسا لهيئة التفتيش القضائي. وتم تعيين هيلانة إسكندر رئيسة لهيئة القضايا. هذا وعين مجلس الوزراء المراقب أول بدري ضاهر مديرا عاما للجمارك.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала