تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

حواتمة يحمل عباس و"حماس" مسؤولية تعطيل تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية وإنهاء الانقسام

© AFP 2021 / Louai Besharaنايف حواتمة
نايف حواتمة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
حمل الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، نايف حواتمة، رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، محمود عباس وحركة "حماس"، مسؤولية تعطيل تنفيذ مخرجات لقائي بيروت والقاهرة، وعمل اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني، التي دعت إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية، وتجهيز قانون انتخابات رئاسية وبرلمانية.

موسكو — سبوتنيك

Hamas member Aziz Dweik (2nd-R), of the Palestinian Legislative Council (PLC) walks with Jewish British MP Gerald Kaufman as they walk past Israeli border police guards standing at the entrance of the Abraham Mosque or the Tomb of the Patriarch, a holy site to both Muslims and Jews, in the West Bank town of Hebron, on November 01, 2010. - سبوتنيك عربي
وفاة النائب "جيرالد كوفمان".. أكبر الداعمين اليهود لـ"فلسطين" في بريطانيا
وقال حواتمة في حديث لوكالة "سبوتنيك": " الأخ أبو مازن (محمود عباس) لم يبدأ حتى هذه الدقيقة، بعد مرور 3 أشهر على قرار اللجنة التحضيرية"

وأضاف الأمين العام للجبهة الديمقراطية "هناك عمليات تعطيل يتحملها بالضرورة الأخ رئيس اللجنة التنفيذية من جانب، لأنه لم يبدأ بمشاورات تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الشاملة، وتتحملها "حماس" لأنها تلجأ إلى تشكيل لجنة تدير قطاع غزة…هؤلاء يتحملون مسؤولية التعطيل الجارية على امتداد أكثر من 90 يوما".

وأوضح حواتمة أن المشاورات في 10-11 يناير الماضي في "اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني التي تشمل 13 فصيلا فلسطينيا منها 11 فصيل داخل منظمة التحرير وفصيلين خارج منظمة التحرير ووصلنا إلى قرارين استراتيجيين، القرار الأول، تشكيل حكومة وحدة وطنية شاملة وعلى الأخ رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، أن يبدأ مشاورات مع الفصائل خلال 48 ساعة من ذلك التاريخ، كان ذلك في 10-11 يناير من هذا العام"

وتابع الأمين العام "وبالتوازي مع ذلك تستكمل اللجنة التحضيرية لتجهيز قانون الانتخابات الفلسطيني للانتخابات الرئاسية والبرلمانية أي المجلس الوطني الفلسطيني داخل الأرض المحتلة وفي أقطار الشتات…هذه العملية لم تبدأ بعد، تأخرت 3 أشهر كاملة".

وحث حواتمة الرئيس محمود عباس على عدم تأخير تشكيل حكومة الوحدة الوطنية قائلا: "مطلوب من الأخ أبو مازن أن يبدأ المشاورات لتشكيل الحكومة، التأخير يؤدي إلى أضرار كبيرة، إسرائيل تمارس كل شيء بإجراءات أحادية الجانب، والسلطة الفلسطينية بحالة انتظارية، ماذا سيتمخض عن خطوات حكومة ترامب، وهذا خلل كبير".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала