كومي متحدثا بشأن حظر السفر: الجنسية وحدها ليست مؤشرا على التهديد

© Sputnik . Irina Kalashnikovaأعضاء مجلس الشيوخ الفرنسي خلال تصويتهم لتبني قرار يدعو إلى تخفيف العقوبات ضد روسيا.
أعضاء مجلس الشيوخ الفرنسي خلال تصويتهم لتبني قرار يدعو إلى تخفيف العقوبات ضد روسيا. - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي اليوم الأربعاء، إن الجنسية وحدها ليست مؤشرا يعتد به على "تهديد إرهابي" ربما يشكله شخص ما للولايات المتحدة في انتقاد للأمر التنفيذي للرئيس دونالد ترامب، الذي يحظر السفر من عدة دول إلى الولايات المتحدة.

وقال كومي متحدثا أمام لجنة بمجلس الشيوخ "معظم الناس الذين تحدثت عن أن لدينا قضايا مفتوحة بشأنهم هم مواطنون أمريكيون" متفقا مع السناتور الديمقراطي باتريك ليهي على أن الجنسية لا تحدد نوايا الشخص.

وعلقت محكمة اتحادية القيود التي فرضها ترامب على إصدار تأشيرات لمواطنين من سوريا وإيران وليبيا واليمن والسودان والصومال.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала