خبير يتحدث كيف وقعت الأسلحة الروسية في أيدي الإرهابيين

© AFP 2022 / ALBARAKA NEWSداعش
داعش - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال العضو في المجلس الاجتماعي التابع لوزارة الدفاع، ورئيس تحرير مجلة "الدفاع الوطني"، إيغور كورتشينكو، لوكالة "سبوتنيك"، إن أجهزة الرؤية الليلية التي تحتوي على إلكترونيات روسية قد تكون وقعت في يد الإرهابيين كغنيمة حرب في معارك مع الجيش السوري.

وأشار إلى أن تقارير وسائل الإعلام، نقلا عن مصادر حول وقوع الإلكترونيات الروسية في أيدي الإرهابيين من تنظيم "داعش" و"جبهة النصرة" لم تؤكد، ولذلك لا يمكن اعتبارها صحيحة. "هذا ليس تصريحا رسميا من وزارة الدفاع الروسية أو القيادة السورية، لذلك يجب التحقق من المعلومات".

ووفقا له، روسيا لديها نظام صارم للرقابة على الصادرات، لا يتم تسليم أي منتجات عسكرية قبل فحص شهادة شراء البلد المشتري.

وأضاف الخبير أن هذا يعني ضمان رسمي أن الأسلحة الروسية التي يتم شراؤها لن تباع أو تسلم إلى جهة ثالثة، وسيتم استخدامها في البلد المشتري حصرا".

ولفت الانتباه إلى أنه، يمكن افتراض أن روسيا أرسلت أنظمة القنص إلى الجيش السوري. "لقد حدث عدة مرات حين استولى الإرهابيون على مستودعات الأسلحة. وعلى وجه الخصوص، هذا حدث حين سيطر الإرهابيون مرة أخرى على تدمر. وحينها استولوا على جزء كبير من مخزون المعدات العسكرية للجيش السوري ".

وفي وقت سابق نشرت صحيفة "كوميرسانت" خبرا عن العثور على إلكترونيات روسية الصنع بحوزة مسلحين في سوريا.

وجاء في الخبر أنه "بفحص أسلحة الإرهابيين القتلى في سوريا وجد خبراء عسكريون أن قناصي "داعش" و"جبهة النصرة" يستخدمون أجهزة للرؤية الليلية تحتوي على إلكترونيات روسية الصنع".

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала