"داعش" يعلن مسؤوليته عن مقتل مسيحي بمدينة العريش في مصر

© AP Photo / Fileالجيش المصري في سيناء
الجيش المصري في سيناء - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن تنظيم "داعش"، اليوم الأحد، مسؤوليته عن مقتل مسيحي بالرصاص داخل صالون حلاقة بمدينة العريش الساحلية بمحافظة شمال سيناء، يوم أمس السبت.

القاهرة — سبوتنيك. وقال مسؤولون أمنيون، في وقت سابق من اليوم، إن مسيحيا قتل بالرصاص على يد مسلحين متشددين أثناء وجوده داخل صالون حلاقة في شمال سيناء، مساء يوم أمس السبت. ، حسبما أفادت وكالة "أسوشيتدبرس".

الجيش المصري في سيناء - سبوتنيك عربي
نائب مصري: الإرهابيون ينقلون نشاطهم للمحافظات بعد هزيمتهم في سيناء

ويعد الضحية نبيل صابر أيوب، سابع مسيحي يقتل في شمال سيناء على يد تنظيم "داعش"،  خلال الأشهر الأخيرة، وفق ما نقلت "أسوشيتد برس". وقد أجبرت عمليات القتل مئات المسيحيين على الفرار من المنطقة.

وتأتي عملية الاغتيال بعد يوم من تهديد لتنظيم "داعش" باستهداف مسيحيي مصر من جديد، حيث حذر أحد قياداته، حسب وسائل إعلام، المسلمين من التواجد في أماكن تجمعات المسيحيين والمنشآت الحكومية والأمنية.

وكان تنظيم "داعش" قد تبنى عمليتي تفجير استهدفتا كنيستين بمدينتي طنطا والإسكندرية "شمال"، في نيسان/ أبريل الماضي، وأسفرتا عن مقتل 46 شخصا وإصابة العشرات.

ويسعى الجيش المصري للقضاء على المجموعات المسلحة في سيناء، واخطرها تنظيم "أنصار بيت المقدس" الذي غير اسمه إلى "ولاية سيناء" وأعلن ولاءه لتنظيم "داعش" في تشرين الثاني/نوفمبر 2014، وينشط في محافظة شمال سيناء، بشكل أساسي، وفي بعض المحافظات الأخرى، مستهدفا شخصيات ومواقع شرطية وعسكرية.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала