الجبوري يدين تفجير مانشيستر ويؤكد حاجة المجتمع الدولي لتوحيد الجهود للقضاء على الإرهاب

تابعنا عبرTelegram
​دان رئيس مجلس النواب العراقي، الدكتور سليم الجبوري، اليوم الثلاثاء، التفجيرات الإرهابية التي تعرضت لها مدينة مانشيستر البريطانية، ليلة أمس الإثنين، وأسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من المدنيين.

هجوم مانشستر الجديد - سبوتنيك عربي
شرطة لندن تعزز ترتيباتها الأمنية في العاصمة بعد هجوم مانشستر
بغداد — سبوتنيك. وقال الجبوري في تصريح صحفي، إن "​​ما حدث في مانشيستر جريمة إرهابية تتنافى مع القيم الإنسانية، وتؤكد على حاجة المجتمع الدولي إلى توحيد الجهود للقضاء على الإرهاب".

​​وأكد رئيس مجلس النواب، تضامن الشعب العراقي ووقوفه مع المملكة المتحدة فيما تعرضت له من تفجيرات، مشيرا إلى "ضرورة التعاون وتنسيق الجهود الدولية والإقليمية لوضع خطط شاملة لحماية الشعوب والمجتمعات من هذه الانتهاكات الخطيرة".

وكان مهاجم انتحاري، قد قتل 22 شخصا على الأقل وأصاب 59 بجروح في حفل موسيقي بمدينة مانشستر الانجليزية ليلة أمس الإثنين، فيما وصفت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الهجوم بأنه عمل خسيس يستهدف أطفالا وشبانا.

وأعلن تنظيم "داعش"، حسبما نقلت وسائل إعلام متعددة، مسؤوليته عن الهجوم، فيما أعلن قائد شرطة مانشيستر، أن مرتكب الهجوم المميت هو سلمان عابدي، الليبي الأصل والذي يبلغ من العمر 22 عاما.

ويخوض العراق، بمساندة دولية، معركة شرسة لتحرير أراضيه من "داعش"، حيث تواصل القوات العراقية تقدمها باتجاه تحرير غرب مدينة الموصل منذ أعلن القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي في 19 شباط/ فبراير الماضي، انطلاق عملية تحرير الساحل الأيمن من مدينة الموصل (الجزء الغربي)، بعد أن تمكنت من تحرير الجانب الأيسر منها مع نهاية كانون الثاني/ يناير الماضي من سيطرة "داعش".

ومنذ عام 2014 تشن الولايات المتحدة عملية ضد مسلحي "داعش" في سوريا والعراق، كما يساعد مستشارون عسكريون في تدريب الجيش والشرطة في العراق، وقوات المعارضة في سوريا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала