الفلبين ستتوقف عن شراء عتاد عسكري مستعمل من أمريكا

تابعنا عبرTelegram
وعد الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، اليوم الجمعة، بشراء عتاد عسكري جديد لمحاربة تمرد الماويين والإسلاميين ولن يقبل بعد الآن أسلحة مستعملة من الولايات المتحدة.

وعلى مدى الأسبوعين الماضيين يحارب نحو ثلاثة آلاف من أفراد الأمن قرابة 400 من الإرهابيين الموالين لتنظيم "داعش" الذين سيطروا على مدينة في الجنوب. وتستخدم القوات طائرات أمريكية مستعملة ومركبات مدرعة وبنادق هجومية.

وقال الرئيس لجنود في قاعدة عسكرية في جزيرة مينداناو الجنوبية بحسب "رويترز" "لن أقبل بعد الآن عتادا عسكريا مستعملا. لا أريد الأسلحة التي يقدمها الأمريكان. خلال حكمي لن أقبل سفنا مستعملة. ينبغي أن تكون جديدة".

وذكر أنه سيحصل على أنظمة أسلحة جديدة وحديثة "حتى لو أنفق ضعف ما ينفقه من الأموال" حاليا وسيبحث شراء عتاد عسكري مثل طائرات وقوارب وطائرات بلا طيار من الصين وروسيا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала