المقداد: المهزلة التي نشهدها في الخليج توضح أن سوريا كانت على حق

تابعنا عبرTelegram
أكد نائب وزير الخارجية والمغتربين السوري فيصل المقداد أن واقع الميدان السوري في ضوء الأزمة الخليجية "جيد ونحن في سوريا دائماً متفائلون"، معتبراً أن "المهزلة التي نشهدها في منطقة الخليج توضح للقاصي والداني أن سوريا كانت دائماً على حق". على حد تعبيره.

مصنع الألبان والحليب - سبوتنيك عربي
قطر تجهد لسد فجوة أحدثتها أزمة الخليج
وعلى هامش مشاركته في العيد الوطني لروسيا الاتحادية الذي أقيم في أحد فنادق العاصمة دمشق أمس الأحد، قال المقداد للصحيفة: بالنسبة لمحادثات "أستانا 5"، نحن نتابع هذه المواضيع ونحن كما جرت العادة لا ثقة لنا بالدور الذي تقوم به تركيا لأنه دور داعم للإرهاب وللتنظيمات الإرهابية وهذا لا يخفى على أحد.

وأشار المقداد إلى المساعي السورية مع الأصدقاء الروس والإيرانيين لمتابعة مسيرة أستانا "لأننا نعتقد أنها الطريق الذي يؤدي الغرض المطلوب على الرغم من كل العراقيل التي تضعها الحكومة التركية في طريق ذلك".

وعن واقع الميدان السوري في ضوء الأزمة الخليجية، أعرب المقداد عن اعتقاده "أنه واقع جيد، وأنا دائماً متفائل ونحن في سوريا دائماً متفائلون وأعتقد أن هذه المهزلة التي نشهدها في منطقة الخليج توضح للقاصي والداني أن سوريا كانت دائماً على حق، ونحن نقول منذ بداية هذه الحرب إن دول الخليج، أو بعض الدول الخليج، تقف مع الإرهاب وتمول الإرهاب وتسلح الإرهاب"، وأضاف "نعتقد أن قطر والسعودية متورطتان إلى فوق الآذان في كل الإرهاب الذي يمارس على الأرض السورية".

وحول الأنباء عن اجتماعات أمريكية روسية في الأردن حول الجنوب السوري أجاب المقداد: "لا توجد مباحثات يمكن تسميتها مباحثات، وهنالك تواصل ما بين مختلف الأطراف المهتمة بالأزمة السورية"، مؤكداً أن "جنوب سوريا وشمال سوريا هي أرض سورية ولا يحق لكل الأطراف الأجنبية أن تتدخل في الشؤون الداخلية لسوريا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала