بعد إطلاق سراحه...هل يصبح سيف الإسلام القذافي الشخصية الأبرز في المشهد السياسي الليبي

بعد إطلاق سراحه.. هل يصبح سيف الإسلام القذافي الشخصية الأبرز في المشهد السياسي الليبي؟
تابعنا عبرTelegram
ضيف الحلقة: يوسف شاكير- المسؤول السياسي في التجمع الوطني الليبي

سيف الإسلام القذافي - سبوتنيك عربي
الجنائية الدولية تدعو لاعتقال سيف الإسلام القذافي أو أن تسليم نفسه
قال يوسف شاكير- المسؤول السياسي في التجمع الوطني الليبي إن ليبيا أصبحت في قلب الصراع الدولي والإقليمي، وهي تشهد الآن تبدلاً في المواقف من المكونات الميليشياوية والصراع في الجنوب الليبي، وانخفاض مستوى التأييد للمجلس الرئاسي وحكومته، وتراجع الفكرة السابقة عن إقصاء رموز النظام السابق.

وفي مقابلة عبر برنامج "بانوراما"، أضاف شاكير أن سيف الإسلام القذافي غير موجود تحت الإقامة الجبرية كما تتناقل بعض وسائل الإعلام، وهو حر وطليق ولكن المكان غير محدد، لافتاً إلى ما وصفها بالحملة الشعواء التي تشنها بعض الجهات لشيطنة سيف الإسلام، والترويج بأنه سيقوم بالانتقام وبحملة ضد دول خليجية.

وحول فيما إذا كان أنصار النظام السابق قد بدؤوا بالتحول إلى ورقة مهمة في الأزمة الداخلية الليبية، قال شاكير إنه نتيجة للظروف الدولية والإقليمية تغير الموقف من أنصار النظام السابق والذين سيكونون "الجسر لبناء الدولة الليبية، بعد أن شيطنوهم وخونوهم وأقصوهم، ولعب كوبلر في هذا الإطار لعبة كبيرة".

ولفت إلى تغير كبير شهدته الأشهر الثلاثة الأخيرة عندما بدأت عملية إشراك رموز النظام السابق في الحوارات وجلسات المصالحة.

وتحدث عن "وجود معارضة قطرية لإطلاق سراح سيف الإسلام القذافي، لأنها "مسؤولة عن مقتل معمر القذافي وممارسة الإرهاب في ليبيا وتدعم فئات ميليشياوية إخوانية متطرفة بالمال والعتاد".

إعداد وتقديم: فهيم الصوراني

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала