"أنصار الله" ترفض مقترح أممي بتسليم ميناء الحديدة للسعودية مقابل دفع رواتب الموظفين

تابعنا عبرTelegram
قال محمد البخيتي، عضو المجلس السياسي لجماعة "أنصار الله"، لبرنامج "في العمق"، إن مجلس الأمن أصبح عبئا على حل الأزمة فهو لا يتعامل بحيادية مع الأزمة لأن هناك طرف في الصراع لديه السلاح ولا يريد أن يجلس إلى مائدة الحوار، في إشارة إلى السعودية.

وقال البخيتي، إن المفترض أن ينجح مجلس الأمن في إصدار قرار يجبر الطرفين على الجلوس إلى مائدة الحوار ووقف الحرب، ولكنه في النهاية ينحاز إلى طرف على حساب طرف آخر.

وأضاف عضو المجلس السياسي لـ"أنصار الله" أن الأمم المتحدة "تنحاز لمن يدفع أكثر"، لافتا إلى أن الأطراف المعتدية تعتبر في خندق واحد مع "القاعدة" والولايات المتحدة التي تستخدم الجماعات الإرهابية في ابتزاز دول المنطقة و"هذا ما حدث مع ترامب الذي حصل على 400 مليار دولار في مقابل إيقاف الحملة على السعودية".

المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ - سبوتنيك عربي
المبعوث الأممي إلى اليمن ينفي نبأ إقالته ويتحدث عن نجاح زيارته للرياض

وعن المساعدات الإنسانية، قال البخيتي إن اليمن يعتمد على 80% من المواد الغذائية من الخارج في ظل توقف المنشآت الحيوية عن الإنتاج، مشيرا إلى أنه كان يتم دخول المواد عن طريق ميناء الحديدة ولكن بسبب الحصار تعطل الميناء وهدمت الروافع التي تنقل البضائع ومستلزمات الصناعة وبالتالي قل الإنتاج.

وأضاف البخيتي، أن المساعدات لن تحل المشكلة بدون رفع الحصار كاملا، مشيرا إلى مقترح المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ بأن يتم تسليم ميناء الحديدة للسعودية مقابل دفع مرتبات الموظفين، وهو مقترح منحاز لابتزاز الشعب اليمني وتجويعه وقد تم رفضه، حسب تعبيره.    

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала