طائرة أمريكية ترصد تحركات الجيش الروسي من على بعد 300 كم

تابعنا عبرTelegram
قامت طائرة مسيرة أمريكية استراتيجية بمهمة تجسس استغرقت ساعات، بالقرب من حدود مقاطعتي لينينغراد وبسكوف الروسيتين، وفق ما أفادت به مواقع غربية متخصصة برصد حركة الطيران الحربي.

انطلاق صاروخ من طراز هاربون من غواصة أمريكية - سبوتنيك عربي
رادار روسي جديد يرى كل ما ينطلق من الغواصات الأمريكية
ووفقا لـ"RT"، قالت المواقع أن الطائرة المسيرة الثقيلة من طراز RQ-4A Global Hawk أقلعت من قاعدة سيغونيلا الجوية في جزيرة صقلية بإيطاليا في البحر المتوسط، وحلقت خلال يوم كامل في مجال إستونيا الجوي على مقربة من الحدود الروسية في منطقة خليج فنلندا.

وكان بإمكان الطائرة، نظرا لقدرتها على القيام بمهام الاستطلاع على بعد يصل إلى 300 كلم، أن ترصد نشاطات قوات ووسائل الدفاع الجوي الروسية في المنطقة.

وسبق أن استخدمت هذه الطائرة المسيرة، في العام الماضي، في مهمات الاستطلاع بالقرب من أراضي جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين (غير الخاضعتين لسلطة كييف) في شرق أوكرانيا، إضافة إلى استخدامها لتوجيه ضربات جوية إلى مواقع تنظيم "داعش" الإرهابي في ليبيا.

وتستطيع طائرة RQ-4A Global Hawk أن تحلق على مدار 30 ساعة على ارتفاع 15 إلى 18 كلم.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала