موسكو: رفض محكمة الاتحاد الأوروبي مشاركة رئيس "روسيا سيغودنيا" في جلسة شكواه انتهاك لحقوق الإنسان

© Sputnik . Фотохост БРИКС / الذهاب إلى بنك الصوردميتري كيسيليوف
دميتري كيسيليوف - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، إن رفض محكمة الاتحاد الأوروبي مشاركة رئيس وكالة "روسيا سيغودنيا دميتري كيسيليوف، في الجلسة القضائية الخاصة بشكواه، يعد انتهاكا لحقوق الإنسان الأساسية بما في ذلك حق الدفاع.

مدير عام وكالة روسيا سيغودنيا دميتري كيسيليوف - أعمال منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي لعام 2017 - سبوتنيك عربي
المدير العام لوكالة "روسيا سيغودنيا" معلقا على إبقاء محكمة الاتحاد الأوروبي العقوبات ضده: عار
وأضافت الخارجية الروسية أنها تتوقع من منظمة الأمن والتعاون الأوروبية ومجلس الاتحاد الأوروبي أن  يقيموا الحكم بفرض عقوبات ضد كيسيليوف.

وجاء في بيان الخارجية:

المدهش هو البراعة التي أظهرتها محكمة الاتحاد الأوروبي من أجل تبرير التدابير التقييدية غير الشرعية، والتي هي في جوهرها عقاب لتعبير صحفي عن وجهة نظره السياسية، غريب جدا أن الاتحاد الأوروبي الذي يعتبر نفسه المدافع عن حرية الكلمة والتعبير في العالم، يسمح، وعلاوة على ذلك، يؤيد هذا النوع من القيود على أراضيه.

 وكانت محكمة الاختصاص العام (المحكمة العامة) في لوكسمبورغ، قد قررت إبقاء تدابير الاتحاد الأوروبي التقييدية المفروضة ضد المدير العام لوكالة "روسيا سيغودنيا" الإعلامية الدولية، الصحفي، دميتري كيسيليوف، جراء الوضع في أوكرانيا.

وينص قرار المحكمة على رفض طلب كيسيليوف برفع العقوبات المفروضة عليه، وتسمح إجراءات المحكمة باستئناف هذا القرار في محكمة العدل الأوروبية.

وفي أول رد له على قرار المحكمة الأوروبية هذا، لفت كيسيليوف إلى أن الروس هم عزّل عمليا في القضايا المرفوعة ضد البيرقراطية الأوروبية، مشيرا إلى أن البيروقراطيين الأوروبيين لا يمكن قهرهم، "لأن الدعاوى المرفوعة ضدهم في المحاكم تتحرك بسرعة الحلزون".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала