رئيس كوريا الجنوبية يدعو الصين لكبح البرنامج النووي لكوريا الشمالية

© REUTERS / KCNA/Handoutإطلاق الصاروخ الكوري
إطلاق الصاروخ الكوري - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن، اليوم الخميس، إن على الصين بذل مزيد من الجهد لكبح برنامج كوريا الشمالية النووي، وأنه سيتصل بالرئيس شي جين بينغ "لرفع كافة الإجراءات" التي اتخذت ضد شركات كورية جنوبية بسبب قرار سيؤل استضافة نظام دفاع صاروخي أمريكي.

وأكد مون في مقابلة مع "رويترز" قبيل سفره إلى واشنطن، الأسبوع المقبل، لعقد قمة مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، أنه يتعين فرض عقوبات "صارمة" إذا أجرت كوريا الشمالية اختبار صاروخ باليستي عابر للقارات أو أجرت تجربة نووية سادسة.

وقال مون إن كوريا الشمالية ستملك التكنولوجيا اللازمة لنشر صواريخ باليستية ذات رؤوس نووية قادرة على ضرب الأراضي الأمريكية "في المستقبل غير البعيد".

وذكر لـ"رويترز في مجمع البيت الأزرق الرئاسي المترامي الأطراف "أعتقد أن الصين تبذل جهودا لمنع كوريا الشمالية من التمادي في الاستفزازات، إلا أنه ليست هناك نتائج ملموسة بعد".

وأشار مون "الصين هي الحليف الوحيد لكوريا الشمالية، والصين هي الدولة التي تقدم أغلب المساعدات الاقتصادية لكوريا الشمالية. بدون مساعدة الصين لن تكون العقوبات فعالة على الإطلاق".

وانتخب مون في مايو/ أيار، متعهدا باتباع نهج أكثر اعتدالا تجاه الشمال، والمشاركة في محادثات توحيد البلدين، إضافة إلى الضغط من أجل اعتراض مسعى كوريا الشمالية لتملك أسلحة نووية وصواريخ باليستية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала