بطولة كأس القارات قد تكون بوابة رونالدو لحلم كان مستحيلا

تابعنا عبرTelegram
يسعى البرتغالي كريستيانو رونالدو لإنهاء موسمه على أعلى المستويات، فبعد النتائج الإيجابية مع فريقه "ريال مدريد"، حيث حصد لقبي الدوري الإسباني ودوري الأبطال الأوروبي، يسعى للتتويج مع منتخب بلاده ببطولة كأس القارات.

المنتخب التشيلي في كأس القارات - سبوتنيك عربي
تشيلي والبرتغال في مباراة لا تقبل القسمة في الدور قبل النهائي لكأس القارات
تتجه الأنظار غدا الأربعاء إلى روسيا وتحديدا إلى مدينة قازان، التي ستكون شاهدة على مباراة تجمع المرشحين الأكثر حظا للتتويج بالبطولة.

المنتخب البرتغالي الذي يدخل المباراة بحسابات فنية وبقيادة نجمه وأيقونته الأسطورية رونالدو، يسعى لضم كأس القارات إلى كأس الأمم الأوروبية.

بينما يدخل المنتخب التشيلي معززا بالروح القتالية للاعبيه بقيادة سانشيز وفيدال، ساعيا للفوز بالبطولة.

رونالدو صاحب الأرقام القياسية والبطولات الفردية والجماعية الأكثر عددا في تاريخ كرة القدم، فوزه بالبطولة قد يقربه أكثر من الكرة الذهبية الخامسة ومعادلة غريمه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وبالتالي فإن دوافع رونالدو كثيرة، بالرغم من محاولة إخفاء هذه الرغبة أمام عدسات المصورين والمؤتمرات الصحفية المواكبة لبطولة كأس القارات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала