تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

تيلرسون يتوجه إلى الكويت الاثنين لبحث تطورات الأزمة مع قطر

© AFP 2021 / Mark Schiefelbein/Poolريكس تيلرسون
ريكس تيلرسون - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلنت الخارجية الأمريكية، اليوم الجمعة، بأن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، سيقوم بزيارة لدولة الكويت يوم الاثنين المقبل 10 تموز/ يوليو، لبحث تطورات الملف القطري.

واشنطن — سبوتنيك. وجاء في بيان للخارجية الأمريكية، "بناء على دعوة من أمير دولة الكويت، وزير الخارجية الأمريكي سيزور الكويت يوم 10 يوليو/ تموز، حيث سيلتقي مع كبار المسؤولين في الكويت لبحث الجهود الجارية لتسوية الخلاف في منطقة الخليج".

وأصدرت مصر والسعودية والإمارات والبحرين بياناً مشتركاً، مساء الخميس، بعد استلام الرد القطرى من الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت.

الأزمة القطرية - (من اليسار إلى اليمين) وزير الخارجية السعودي عادل بن الجبير، وزير الخارجية الإمارتي عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية المصري سامح شكري، وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد الخليفة في القاهرة، مصر 5 يوليو/ تموز 2017 - سبوتنيك عربي
الدول المقاطعة لقطر تسحب قائمة المطالب الـ13 وتهدد بإجراءات مستقبلية
وقال البيان، إنه تبعا للبيان الصادر يوم الأربعاء تؤكد "مصر والسعودية ودولة الإمارات ومملكة البحرين، إن تعنت الحكومة القطرية ورفضها المطالب التي قدمتها الدول الأربع يعكس مدى ارتباطها بالتنظيمات الإرهابية، واستمرارها في السعى لتخريب وتقويض الأمن والاستقرار في الخليج والمنطقة، وتعمد الإضرار بمصالح شعوب المنطقة بما فيها الشعب القطري الشقيق".

وأضاف البيان أن الدول الأربع تعرب عن "استغرابها الشديد لرفض الحكومة القطرية غير المبرر لقائمة المطالبة المشروعة". مؤكداً أن "المطالب أصبحت لاغية وإن الدول الأربع ستتخذ إجراءات في الوقت المناسب".

وأكد البيان على أن "الدول الأربع ستتخذ الإجراءات السياسية والاقتصادية والقانونية بالشكل الذي تراه وفي الوقت المناسب بما يحفظ حقوقها وأمنها واستقرارها".

هذا وتفاقمت الأزمة بين الدول الأربع، السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر، وقطر في الـ 5 من الشهر الماضي، وقطعت هذه الدول علاقاتها كافة مع قطر وفرضت عليها سلسة من الإجراءات العقابية؛ ثم ما لبثت أن قدمت لها، عبر الوسيط الكويتي، قائمة مطالب وشروط من 13 بنداً، لتنفيذها مقابل عودة العلاقات إلى طبيعتها.

وتضمنت قائمة "المطالب الخليجية" إلى قطر، تخفيض العلاقة مع إيران، وإغلاق القاعدة العسكرية التركية وقناة "الجزيرة الفضائية، واعتقال وتسليم مطلوبين متواجدين حالياً على الأراضي القطرية.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала