تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الجعفري: تغيير الموقف الفرنسي صحوة نرحب بها

تابعنا عبر
رحب مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة، رئيس وفدها إلى محادثات جنيف، بشار الجعفري، اليوم الجمعة 14 يوليو/تموز، بتغير الموقف الفرنسي تجاه الحكومة السورية والرئيس، بشار الأسد.

ترامب وماكرون - سبوتنيك عربي
باريس تتراجع عن شرطها رحيل الرئيس الأسد
جنيف — سبوتنيك. وقال الجعفري في تصريحات للصحفيين "أي صحوة في أي عاصمة غربية نرحب بها"، مضيفا "أي عودة إلى مكافحة الإرهاب في أي عاصمة أو دولة إلى جانب سوريا نرحب بها".

وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، قد قال، أمس الخميس، إن رحيل الأسد لم يعد من ضمن أولويات فرنسا.

وأكد الجعفري أن الوفد وضع المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا، بصورة التدهور الإنساني الحاصل حول مدينتي الرقة والطبقة السوريتين جراء عمليات التحالف.

وقال الجعفري، عقب لقاء دي ميستورا، "لقد لفتنا نظر المبعوث الدولي إلى المجازر التي يسببها التحالف الدولي حول الرقة والطبقة وهي عمليات أدت لتدهور إنساني بشكل كبير".

وأشار إلى أن هناك حركة إيجابية تتمثل في عودة الكثير من النازحين الداخليين في سوريا إلى بيوتهم.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала