التناقض الأمريكي تجاه الأزمة القطرية – الخليجية ارتباك أم توزيع للأداور؟

التناقض الأمريكي تجاه الأزمة القطرية – الخليجية ارتباك أم توزيع للأداور؟
تابعنا عبرTelegram
الضيوف: د. عاطف عبد الجواد المحاضر في جامعة جورج واشنطن، والكاتب والمحلل السياسي إميل أمين

ترامب وكوشنر - سبوتنيك عربي
صحيفة بريطانية: ترامب وصهره ينتقمان من قطر على طريقة المافيا
أثارت التناقضات بين تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير خارجيته ريكس تيليرسون بشأن الأزمة الخليجية —  القطرية حفيظة الكثير من المتابعين للملف الخليجي،حيث طالب ريكس تيلرسون في بداية نشوب الأزمة الدول الأربع بتخفيف الحصار علي قطر، ولم يمر سويعات قليلة علي مناشدة وزير الخارجية الأمريكي وتفاجئ العالم بتغريدة  للرئيس الأمريكي أعلن فيها أن قطر متورطة في دعم جماعات إرهابية وطالبها بالتوقف عن هذا الأمر، فما سبب هذا التناقض في موقف الإدارة الأمريكية حول هذه الازمة؟ وهل هذا التناقض مقصود؟ أم  أنه يُعد ارتباكا للإدارة الجديدة؟.

 في هذا الصدد قال الدكتور عاطف عبد الجواد المحاضر في جامعة جورج واشنطن في حديثه مع "بين السطور ، إن الولايات المتحدة تسعي لتسوية الأزمة الخليجية عن طريق سياسة مايسمي بالعصا والجزرة ،لافتاً إلي أن ترامب شخصياً يمسك بالعصا ووزير الخاريجية بالجزرة…

 وأشار إلى أن الولايات المتحدة تسعي لاقناع الدول العربية المقاطعة لقطر بأن تتوقف هي أيضاً عن تمويل ودعم الجماعات المتطرفة المسلحة في كلاً من سورية ، ليبيا ، و اليمن وأماكن أخري بطرق ملتفة، مما يشعل جذوة الإرهاب بصورة عامة.

ومن جانبه قال الكاتب والمحلل السياسي أميل أمين في حديثه مع " بين السطور إن المشهد الأمريكي تجاه الأزمة الخليجية ضبابي تمام، لافتا إلى أن هذا يخصم من رصيد المصداقية والموضوعية التي كانت تتمتع بها الولايات المتحدة الأمريكية حتي عقدين من الزمان في منطقة الشرق الأوسط.

وقال إنه يبدو أن ساكن البيت الأبيض ليس  لديه رؤية سياسية وليس لديه خبرة في العمل السياسي ".

إعداد وتقديم: هند الضاوي

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала