ترامب الابن ومانافورت يوافقان على الرد على أسئلة التدخل في الانتخابات

تابعنا عبرTelegram
أعلن رئيس اللجنة القضائية بمجلس الشيوخ الأمريكي، تشاك غريسلي، أن الأبن الأكبر للرئيس الأميركي دونالد ترامب و مدير حملته السابق، بول مانافورت وافقا على تقديم وثائق للجنة القضائية بمجلس الشيوخ الأميركي والرد على أسئلة أعضاء اللجنة وموظفيها بشكل خاص قبل موعد جلسة الاستماع العامة في 26 تموز/يوليو.

 

الرئيس فلاديمير بوتين والرئيس الأمريكي دونالد ترامب - سبوتنيك عربي
تيلرسون: ترامب طرح على بوتين قضية "التدخل الروسي" في الانتخابات
وقال رئيس اللجنة القضائية بمجلس الشيوخ: "دونالد ترامب الأبن وبول مانافورت، وافقا من خلال محاميهما التفاوض بشأن نقل وثائق اللجنة القضائية والرد على أسئلة أعضاء اللجنة وموظفيها قبل جلسات الاستماع العامة".

وأضاف، بهذا الصدد، لن ترسل اللجنة دعوات رسمية لنجل الرئيس ومانفورت، للأدلاء بشهادتهما لكن تحتفظ بحقها في القيام بذلك في حال رفضا الإدلاء بشهاداتهم.

والجدير بالذكر، أن وسائل الإعلام الأمريكية نشرت معلومات حول لقاء المحامية نتاليا فيسيلنيتسكايا بنجل دونالد ترامب في عام 2016، وزعمت بأن المحامية كانت لديها "اتصالات بالكرملين"، وأن هدف اللقاء كان جمع معلومات تشوه سمعة المرشحة للرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون.

وحسب صحيفة "وول ستريت جورنال"، فان فيسيلنيتسكايا كانت تسعى لتقديم معلومات عن تحقيقها بشأن صلات شركة تابعة لبراودر بالحزب الديمقراطي وتقديم موارد له بصورة غير شرعية، لكن ترامب لم يبد اهتماما بتلك المعلومات.

ونفت فيسيلنيتسكايا صحة المعلومات عن عملها لصالح السلطات الروسية وعرضها اي معلومات حول كلينتون على ترامب. كما أكد الكرملين عدم وجود اي صلة للمحامية به. بدوره أشار دونالد ترامب الابن أن اللقاء تناول مواضيع أخرى، ولم تقدم فيسيلنيتسكايا أي معلومات حساسة له.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала