ملادينوف يحذر من حرب دينية بسبب النزاع الإسرائيلي الفلسطيني

© AP Photo / Julie Jacobsonمجلس الأمن الدولي
مجلس الأمن الدولي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال نيكولاي ملادينوف، المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، إنه يجب إطلاق عملية سياسية وفق قرارات الأمم المتحدة، وإن على إسرائيل احترام التزاماتها وتجنب العنف والتوتر.

جنود إسرائيليون يغلقون بوابة المسجد الأقصى - سبوتنيك عربي
الحكومة الإسرائيلية تتراجع عن قرار كاميرات أبواب الأقصى
واعتبر ملادينوف، خلال جلسة خاصة في مجلس الأمن عن الوضع في القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء 25 يوليو/ تموز، أن "الفلسطينين قلقون على هويتهم الدينية وهم يشعرون بالعزلة والتهديد". ودعا إلى أن تعود الأوضاع في القدس إلى ما كانت عليه تاريخيا.

وقال ملادينوف: "أحض إسرائيل على مواصلة اتصالاتها مع الأردن نظرا لدوره التاريخي"، مطالباً الدول الأعضاء بالتدخل لوقف التصعيد والتعاطف مع أهل الضحايا. وقال إنه يخشى "تحول الخلاف في القدس إلى صراع ديني".

وأوضح المنسق الأممي الخاص، أن نصف قرن من الاحتلال تسبب بأضرار على الفلسطينيين والإسرائيليين، مشيراً إلى أن "النزاع الإسرائيلي الفلسطيني لا ينحصر بمسألة الأرض فحسب". كما حث القيادات الفلسطينية إلى تحريك العملية السياسية والتغلب على الخلاف، مشيراً إلى الانقسام الفلسطيني.

وقال ملادينوف، إن تكثيف عمليات الاستيطان الإسرائيلية في الأراض المحتلة تقوض الاستقرار، معتبراً أنه "لن يمكن الحفاظ على المكاسب إذا استمرت الأزمة الحالية في القدس".

من جهته، أعرب مندوب فلسطين بالأمم المتحدة رياض منصور، عن غضبه من مواصلة إسرائيل لسياستها التمييزية، مطالبا بمساءلتها عن الأوضاع في القدس بصفتها قوة احتلال.

وقال منصور، خلال جلسة مجلس الأمن لمناقشة الأوضاع في الشرق الأوسط: "إسرائيل تواصل سياسيتها التمييزية، ووصلنا بالفعل إلى نقطة الانفجار".

وأضاف "ينبغي مساءلة إسرائيل عن الأوضاع في القدس بصفتها القوة القائمة بالاحتلال، وممارستها ضد شعب أعزل"، وواصل: "ينبغي وضع حد للاحتلال وتمكين الشعب الفلسطيني من تقرير مصيره وإقامة دولة مستقلة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала